أبو فلة يحقق أرقاما قياسية كمؤثر في الشبكات الاجتماعية

20 يناير 2022 - 23:45

برز اسم “أبو فلة”، في الوطن العربي، بإنجازات صاحبه صانع المحتوى سواء على مستوى الأرقام التي وصل لها في شق المشاهدات والمتابعين، أو الإنجازات الخيرية التي تمكن من تحقيقها، وترجمت المعنى الحقيقي للتأثير على أرض الواقع.

قبل أيام قليلة، تمكن حسن سليمان، المعروف بـ”أبو فلة”، من جمع أكثر من 11 مليون دولار، ضمن حملة “أجمل شتاء في العالم” التي أطلقها لمساعدة اللاجئين، ومكنته من دخول موسوعة غينيس للأرقام القياسية.

واستطاع الشاب جمع التبرعات في حدث شهد حبس نفسه في غرفة زجاجية وسط مدينة دبي، مع بث مباشر تواصل لمدة 12 يوما، ليدخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية، كأكبر عمل خيري من خلال “يوتيوب”، إضافة إلى أطول بث مباشر على المنصة.

من يكون أبو فلة؟
رأى النور سنة 1998 في دولة الكويت، حصل على شهادة الثانوية العامة، لكنه لم يكمل دراسته الجامعية لأسباب مالية، خصوصا أن دخل والده متواضع، وبعد تفكير طويل في وضعه قرر فتح قناة في “اليوتيوب” في تلك الفترة.

أنشأ أبو فلة قناته سنة 2016، ونالت لحدود الساعة أزيد من 23 مليون مشترك مع أكثر من 3 مليارات مشاهدة، ما يجعلها أنجح قنوات صناع المحتوى العرب. في مجال ألعاب الفيديو، ليضم لنشاطه المبادرات الخيرية التي يساعد بها اللاجئين والمحتاحين.

مبادرات خيرية حققت أهدافا نبيلة 

بادر أبو فلة سنة 2020 ببناء مسجد في موزمبيق بمساحة 100 متر مكعب، وجمع التبرعات لأجل ذلك من المتابعين، لينشأ بعد ذلك حملة بعنوان “بئر أبو فلة ومتابعيه”، وتم بواسطتها حفر بئر في دولة مالي، يزود من 500 إلى 2,000 شخص بماء صالح للشرب .

وفي نفس السنة قام بالتبرع بالمال لثمانية أشخاص لإتمام تعليمهم بالتعاون مع جمعية العون المباشر خلال” مشروع كفالة طلبة أبو فلة ومتابعيه”.

واصل أبو فلة نشاطه الخيري في سنة 2020، عبر التكفل بـ 9 أيتام لمدة عام بالتعاون مع جمعية العون المباشر خلال “مشروع كفالة أيتام أبو فلة ومتابعيه”.

وفي بداية 2021، أنشأ أبو فلة حملة لدعم اللاجئين السوريين في شمال غربي سوريا بعنوان” بيوت إيواء للاجئين السوريين”، بالتعاون مع جمعية الشيخ عبد الله النوري الخيرية، من أجل إيواء 12 عائلة في 12 بيتا، ليتمكن مع نهاية الحملة من توفير 57 منزلا.

وأطلق أبو فلة في ماي من 2021 حملة لبناء مستوصف في اليمن بتكلفة إجمالية تقدر بـ 155,000 ألف دولار، واستطاع جمع مبلغ المستوصف في 6 ساعات، ليوسع الحملة إلى مستوصفين بدل واحد.

وتابع أبو فلة حملاته الخيرية المعتادة في أكتوبر من السنة نفسها، ليطلق مبادرة “دفي قلوبهم”، التي تهدف إلى جمع مليون دولار لصالح اللاجئين السوريين بالتعاون مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.
وأطلق أبو فلة قبل أيام حملة بعنوان “لجعل شتائهم أدفأ” تهدف لجمع 10 ملايين دولار عبر بث مباشر على “يوتيوب” بهدف تقديم الدعم لأكثر من 100000  أسرة من اللاجئين والمحتاجين في العالم العربي وأفريقيا، لمساعدتهم على تخطي برد الشتاء القارس وتأمين احتياجاتهم الأساسية بالتعاون مع مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والشبكة الإقليمية لبنوك الطعام، وذلك من خلال حبس نفسه في غرفة زجاجية في وسط مدينة دبي أمام برج خليفة. وقد انتهت هذه الحملة في 18 يناير بجمع مبلغ أكثر من 11 مليون دولار أمريكي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.