كأس أمم إفريقيا: مواجهة "الأشقاء" بين المغرب ومصر في دور الربع

26 يناير 2022 - 20:00

أهدت الضربات الترجيحية التأهل للمنتخب المصري على حساب نظيره الإيفواري بواقع 5/4 إلى ربع نهائي كأس الأمم الإفريقية، بعدما انتهت المباراة التي جرت أطوارها اليوم الأربعاء، على أرضية ملعب جابوما بدولا الكاميرونية، لحساب ثمن نهائي “الكان”، بالتعادل السلبي بينهما صفر لمثله.

ودخل المنتخبان المباراة في جولتها الأولى عازمين على افتتاح التهديف منذ البداية، بغية تسيير اللقاء بالطريقة التي يريدها كل من كيروش وباتريس بوميل، إلا أن الطرفين فشلا معا في تحقيق مبتغاهما، رغم الفرص السانحة للتهديف التي أتيحت لهما على مدار 45 دقيقة.

وكان كل من الشناوي وشانجاري بطلي الجولة الأولى، جراء تألقهما ومنع المهاجمين من تسجيل الأهداف، بعدما تمكنا من التصدي لكل الكرات التي اتجهت نحوهما، محافظين بذلك على نظافة شباكهما في الشطر الأول من اللقاء، الذي انتهى بلا غالب ولا مغلوب.

وسارت الجولة الثانية كسابقتها، تضييع سيل من الفرص السانحة للتهديف من المنتخبين، خصوصا من مصر التي كانت قريبة من افتتاح التسجيل في أكثر من مناسبة، لولا التسرع وقلة التركيز في اللمسة الأخيرة، إلى جانب تواصل تألق شانجاري في إبعاد الكرات التي اتجهت نحوه.

وظل المنتخب الإيفواري يناور بين الفينة والأخرى وقتما سنحت له الفرصة، بغية مباغثة الدفاع المصري رفقة حارسه الشناوي، إلا أنه فشل في تحقيق مراده، لتأتي الدقيقة 87 معلنة عن إصابة الشناوي بشد عضلي، ليتم استبداله وإقحام محمد أبو جبل الذي سيتحمل ثقل المباراة، خصوصا وأن محمد كان متألقا وحاسما في تدخلاته.

ولم تعرف الدقائق الأخيرة من المباراة أي جديد، بعدما انحصرت الكرة في وسط الميدان جراء تسرب العياء للاعبين، ما جعل المنتخبين يمران إلى الأشواط الإضافية للحسم في هوية المتأهل منهما إلى الربع لمواجهة المغرب، بعد نهاية المباراة في شوطيها الأصليين بالتعادل السلبي صفر لمثله.

ولم يشهد الشوط الإضافي الأول أي جديد، علما أن المنتخب المصري كان الأخطر فيه بوصوله إلى منطقة نظيره الإيفواري في أكثر من مناسبة، دون تمكنه من زيارة الشباك التي ظلت مستعصية على اللاعبين، فيما كان ساحل العاج يتحين الفرصة لمباغثة محمد أبو جبل الذي كان مستيقظا لمناورات رفقاء ويلفريد زاها، ليتأجل بذلك الحسم في هوية المتأهل إلى الربع إلى غاية الجولة الثانية الإضافية، بعد نهاية الأولى على واقع البياض.

وتواصلت الأمور على ماهي عليه في الجولة الثانية الإضافية، هجمة هنا وهناك دون التمكن من الوصول إلى الشباك، التي استعصت على المنتخبين معا، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي صفر لمثله بين الطرفين في أشواطها الأصلية والإضافية، ما جعلهما ينتقلان إلى الضربات الترجيحية، التي أهدت التأهل لمصر بواقع 5/4 إلى ربع النهائي.

وسيواجه المنتخب المصري نظيره المغربي في ربع نهائي كأس الأمم الإفريقية، يوم الأحد المقبل بداية من الساعة الخامسة مساء، على أرضية ملعب أحمد أهيدجو بياوندي الكاميرونية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Mohamed isa منذ 3 أشهر

2-1 viva maroc