منظمة التحرير الفلسطينية تجري تغييرات محدودة في قيادتها

07 فبراير 2022 - 20:40

أجرت منظمة التحرير الفلسطينية الإثنين، تغييرات محدودة في قيادتها، شملت انتخاب رئيس جديد للمجلس الوطني، وتعيين قيادي فتحاوي محل المفاوض الراحل صائب عريقات واختيار بدلاء عن أعضاء استقالوا.

وأعلن المجلس المركزي الفلسطيني، أعلى هيئة تشريعية في المنظمة، انتخاب روحي فتوح رئيسا للمجلس الوطني، خلفا لسليم الزعنون الذي قدم استقالته بسبب التقدم في العمر.

وفتوح الذي كان في السابق رئيسا للمجلس التشريعي، تولى بصفته هذه منصب رئيس السلطة الفلسطينية بالوكالة، إثر وفاة الرئيس ياسر عرفات. وظل فتوح رئيسا بالوكالة طوال 90 يوما إلى أن انتخب محمود عباس رئيسا في 2005.

كما أعلن المجلس المركزي الفلسطيني انتخاب كل من علي فيصل وموسى حديد نائبين لرئيس المجلس، وفهمي الزعارير أمينا للسر .

والمجلس المركزي، الذي اجتمع على مدار يومين تحت عنوان “تطوير وتفعيل منظمة التحرير الفلسطينية وحماية المشروع الوطني والمقاومة الشعبية”، قرر أيضا تعيين القيادي في اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ، خلفا لصائب عريقات الذي توفي قبل أكثر من عام.

ولم يتضح في الحال ما إذا كان الشيخ الذي يشغل رئاسة هيئة الشؤون المدنية، سيتولى نفس المهام التي كان يتولاها عريقات، مسؤول ملف المفاوضات وأمين سر اللجنة التنفيذية للمنظمة، لكن من المؤكد أنه بات عضوا في اللجنة التنفيذية.

وقال مسؤول فلسطيني لوكالة فرانس برس، إن تحديد منصب مسؤول ملف المفاوضات تقرره اللجنة التنفيذية في اجتماع خاص.

وجرت أعمال المجلس المركزي وسط حالة من الاعتراض من قبل فصائل قاطعت الاجتماع مثل الجبهة الشعبية والمبادرة الوطنية الفلسطينية وحزب الشعب الذي انسحب من الجلسة، وذلك احتجاجا على طريقة عقد المجلس.

ولا تشارك حركتا حماس والجهاد الإسلامي في اجتماعات منظمة التحرير الفلسطينية.

وعين المجلس مكان القيادية المستقلة حنان عشرواي، التي قدمت استقالتها من اللجنة التنفيذية، مسؤول صندوق الاستثمار الفلسطيني محمد مصطفى.

وقال المجلس المركزي في بيان نشرته وكالة (وفا) الرسمية للأنباء، إنه ملأ الشواغر في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

وبحسب البيان، فقد اعتمد القيادي في الجبهة الديمقراطية رمزي رباح بدلا عن تيسير خالد الذي قدم استقالته.

وذكر البيان أن الرئيس محمود عباس تلا أسماء أعضاء اللجنة التنفيذية بكاملها، وجدد المجلس المركزي ثقته بها وأصبحت كالتالي:

– الرئيس محمود عباس، رئيس اللجنة التنفيذية

– عزام الأحمد

– زياد أبو عمرو

– أحمد مجدلاني

– واصل أبو يوسف

– أحمد بيوض التميمي

– علي أبو زهري

– فيصل عرنكي

– بسام الصالحي

– صالح رأفت

– عدنان الحسيني

– أحمد أبو هولي

– حسين الشيخ

– رمزي رباح

– محمد مصطفى

– رمزي خوري

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.