نقابة الـCDT تحث رئيس الحكومة على إيقاف "حالة الطوارئ الصحية" جراء استخدامها لـ"تهديد العمال"

09 فبراير 2022 - 23:00

طالبت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، عزيز أخنوش، رئيس الحكومة،  بـ”وقف سريان المرسوم بتمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية”، لأن مجموعة من إجراءاته والقرارات التي صدرت بناء عليه، تهدد “الأمن الاجتماعي للشغيلة المغربية، أكثر مما تهدف في الجزء الخفي من حقيقتها، إلى التصدي لانتشار جائحة كوفيد ـ 19”.
وأعلنت cdt أنها “ستتصدى لكل أشكال التجاوز التي تطال الطبقة العاملة المغربية تحت يافطة حالة الطوارئ الصحية”.

وكشفت النقابة، في اللقاء الذي جمع نائبي كاتبها العام، بوشتى بوخالفة، وخليد هوير العلمي، مع رئيس الحكومة، أن المغرب “يشهد موجة غلاء غير مسبوقة هذه الأيام، همت ارتفاعا صاروخيا لأسعار المحروقات والمواد الغذائية الأساسية”.

واعتبرت نقابة cdt في اللقاء الذي عقده قياديون من مكتبها التنفيذي مع عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، اليوم الأربعاء، خصص للوقوف على تطورات الوضعية الوبائية، أن “موقف الحكومة، حيال الزيادات الصاروخية التي تشهدها الأسعار، غير مقبول ويعد هجوما على القدرة الشرائية للمغاربة”، قبل أن تعلن النقابة، “أن ملامح سنة جفاف بدأت بوادرها تلوح في الأفق، وستحمل هي الأخرى آثارا وتداعيات اجتماعية واقتصادية على المواطنين وعلى الطبقة الشغيلة عموما التي تضررت بآثارها الوخيمة”.

وعلاقة بـ”غياب الحوار الاجتماعي ثلاثي الأطراف”، نبهت النقابة أخنوش، إلى “عودة مسلسل الطرد والتسريح الجماعي للأجراء بوتيرة جد مقلقة بالعديد من المقاولات، ومحاربة العمل النقابي من قبل عدد من أرباب العمل، دون اعتبار لقانون الشغل وضوابطه وأعرافه”.

وحذرت cdt، رئيس الحكومة، من خطورة “هذه المؤشرات التي باتت تطبع العلاقة الشغلية، وتدفع جميعها إلى مزيد من التوتر والاحتقان الاجتماعي، ليس على مستوى الأجراء فحسب، بل على الوضع العام برمته”.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.