فيلم الأميرة ديانا يظهر لأول مرة في لندن ضدا على العائلة الملكية

06 سبتمبر 2013 - 20:58

 

 

وقالت واتس البريطانية المولد إنها كانت “مفتونة وتشعر بالرهبة” من التحدي المتمثل في تجسيدها لشخصية ديانا قائلة: “فكرت فقط .. كيف يكون ممكنا أن أجسد شخصية أشهر امرأة في عصرنا؟”.

ويركز الفيلم، الذي لم يحظ بموافقة العائلة المالكة، على السنوات الأخيرة من حياة ديانا بما في ذلك علاقاتها مع جراح القلب الباكستاني حسنات خان الذي قام بتجسيد دوره الممثل نافين أندروز، ودودي الفايد الذي يجسد شخصيته كاس أنفار.

وكانت ديانا والفايد قد لقيا حتفهما جراء تحطم سيارتهما عام 1997 في باريس بعد مطاردة من مصوري المشاهير لهما عبر الشوارع. وكانت ديانا (والدة الأميرين ويليام وهاري) تبلغ من العمر حينها 36 عاما فقط.

وأثار الفيلم جدلا أثناء إعداده، وقالت واتس إنها ربما تضطر إلى مغادرة البلاد عندما يعرض الفيلم في بريطانيا.

وكانت واتس قد رفضت مرتين هذا الدور قائلة: “أنا خائفة من تجسيد شخصية أشهر امرأة في عصرنا بسبب كل المقارنات التي يعقدها الناس″ مشيرة إلى ان إتقان سلوكيات ديانا كان أمرا صعب. 

شارك المقال

شارك برأيك