موظفو التعليم العالي و الأحياء الجامعية يتوعدون الداودي

09 سبتمبر 2013 - 16:06

 

 من المنتظر أن ينفذ موظفو التعليم العالي و الأحياء الشعبية بنقابة الأموي، يوم الأربعاء من الأسبوع الجاري  وقفة احتجاجية بالرباط أمام المكتب الوطني للأعمال الجامعية الاجتماعية و الثقافية، يعقبونها بما أسموه " أسبوع الغضب" في فاتح أكتوبر القادم بجميع المؤسسات الجامعية و الأحياء الجامعية بمدن الدار البيضاء و الرباط و تطوان و وجدة و فاس و مراكش و أكادير و مكناس و سطات. 

و هدد نقابيو الجناح الإداري بالجامعات و الأحياء الجامعية و المنضويين تحت لواء الكونفدارلية الديمقراطية للشغل، في بلاغ نشروه على نطاق واسع بموقع التواصل الاجتماعي، بوضع طلبات انتقال جماعية من وزارة التعليم العالي و الالتحاق بقطاعات وزارية أخرى، في إشارة منهم إلى استمرار التوتر بين النقابة و الوزير الإسلامي لحسن الداودي، و دخول العلاقة بينهما إلى درجات مرتفعة من الاحتقان حول الملف المطلبي الذي رفعه النقابيون إلى  وزارة التعليم العالي ، يطالبون من خلاله بالإسراع بنزع التوتر الذي تشهده عدد من الجامعات و المعاهد بسبب ممارستهم للعمل النقابي، كجامعة القاضي عياض بمراكش و الكلية المتعددة التخصصات بخريبكة و المعهد الوطني للنباتات العطرية بتاونات و الحي الجامعي ببني ملال.

شارك المقال

شارك برأيك