اتصالات ماراطونية لمنع شباب تارجيست من الاحتجاج في جمعة "الرحيل"

12 سبتمبر 2013 - 22:32

 

في تطورات مثيرة بملف ما بات يعرف ب"احتجاجات تارجيست"، كشفت مصادر جيدة الإطلاع ل"اليوم24" أن والي الجهة محمد الحافي أجرى أكثر من اتصال هاتفي مع قادة الحراك الاجتماعي بمدينة تارجيست المنتمين ل"حركة متابعة الشأن المحلي بتارجيست والنواحي"، بغرض إقناعهم بعدم النزول إلى الشارع يوم غد الجمعة 13شتنبر، وقالت المصادر ذاتها أن اتصالات الوالي سبقتها اتصالات لباشا المدينة بغرض إقناع قادة الاحتجاج بضرورة الحوار مع الوالي مع العدول عن فكرة النزول إلى الشارع.

"رد الحركة على مطالب الوالي والسلطة المحلية كانت واضحة" تقول نفس المصادر قبل أن تضيف " قادة الحراك أكدوا انه لا يمكن أن يتخذوا أية خطوة قبل تنفيذ احتجاجات يوم غد الجمعة التي سموها بجمعة رحيل المجلس البلدي"، على اعتبار أن ساكنة المدينة فوضت الحركة بالخروج وستعرف مشاركة مواطنين لأول مرة منذ انطلاق الحراك من كتامة وايساكن.

في نفس السياق كشفت مصادر متطابقة ل"اليوم24" أن الوالي عقد اجتماع مع اعضاء المجلس البلدي، بشان إيجاد مخرج لمطلب السكان الرامي إلى كشف مصير المشاريع الملكية، والبحث في إمكانية إيجاد وعاء عقاري تنجز فوقه تلك المشاريع التي أطلقها الملك في 2007، وقالت المصادر ذاتها أن الرأي استقر على تشكيل لجنة يوم الاثنين المقبل ستحسم في عقار من بين 3 عقارات مقترحة لإنجاز تلك المشاريع.

معطيات حصرية حصل عليها "اليوم24" سيعيد الموقع نشرها في غضون الساعات المقبلة تخص لجنة التحقيق التي أوردتها وزارة الداخلية.

شارك المقال

شارك برأيك