نهاري يخون عصيد ويهاجم الجمعيات الامازيغية

15 سبتمبر 2013 - 11:35

 

حيث اتهم الباحث والناشط الأمازيغي أحمد عصيد ب"الخيانة"، بعد استقبال الأخير لوفد من الطلبة الإسرائيليين بالمغرب، وقال نهاري في شريط فيديو بثه على موقعه الشخصي "نقول بلا تحفظ التطبيع جريمة وخيانة لله والرسول ولأرض فلسطين، واستقبال الصهاينة على ارض المغرب خيانة"، قبل أن يستدرك  "لست أنا  من يقول هذا  الدين والشعب المغربي الرافض للتطبيع  كيفما كان". 

وكشف نفس المتحدث الذي تحاشى الإشارة إلى عصيد بالاسم والذي كان يلقي درسا من أحد المنازل بوجدة أن "بعض ممثلي الحركة الامازيغية، من الجمعيات ذات النزعة الامازيغية يبدون عداوة واضحة للإسلام، ويحملون عداوة للعرب والعربية"، وتعليقا على التبريرات التي كان قد قدمها عصيد للقائه بالوفد الإسرائيلي قال نهاري "لقد قال استقبلتهم لأحدثهم عن القضية الامازيغية، فهل تحولت الامازيغية إلى قضية، مثل القضية الفلسطينية، ومن ثمة يحدث عنها الأمريكيون والإسرائيليون"، قبل أن يتوجه إلى الناشط الأمازيغي، والجمعيات الامازيغية  "إن كانت مطالبكم لغوية والقضية قضية لسان فالأمر يعالج داخل البلد،  أما إن كنتم تريدون أمرا أخر تستعملون اللهجة الامازيغية وسيلة لتسييس قضية الأمازيغ تردفونها بمطالب أخرى تخلق البلبلة فهدا لا يقبله المغاربة".

 
شارك المقال

شارك برأيك
التالي