محاكمة متزوج و أرملة عون سلطة بتهمة "الفساد" و الخيانة الزوجية

22 سبتمبر 2013 - 14:15

فقد آقدم شخص في عقده الثاني، متزوج و أب لأربعة أطفال، على جلب عشيقته و معاشرتها تحت سقف واحد ببيت الزوجية حيث تقيم زوجته، و ذلك ردا على رفض الأخيرة الموافقة على منح الموافقة بالتعدد و مباركة ارتباط زوجها بعشيقته.

و تفجر صراع ساخن بين الزوجة و العشيقة، انتهى بمخفر الدرك الملكي، حيث فاجأت الزوجة العشيقان بشكاية تقدمت بها إلى الدرك، تتهم فيها زوجها بالخيانة الزوجية، مما دفع وكيل الملك بتاونات إلى إعطاء أوامره لعناصر الدرك لمصاحبة الزوجة إلى بيتها ليتم إلقاء القبض على الزوج و عشيقته متلبسين.

و بعد الاستماع للمتهمين، كشفت العشيقة و هي أرملة عون سلطة، بأنها حامل من عاشقها في شهرها الثاني، فيما صرح الزوج انه و خليلته اتفقا على الزواج إلا أن زوجته وقفت في وجه زواجهما، مما دفعهما إلى فرض الأمر الواقع عليها.

و تابع وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بتاونات، الزوج في حالة اعتقال، و قرر وضعه رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المدني بعين عائشة بضواحي تاونات، فيما توبعت عشيقته في حالة سراح، و عرض المتهمان على جلسة يوم الخميس الماضي، و اجل الملف إلى جلسة الـ26 من شتنبر الجاري.

شارك المقال

شارك برأيك
التالي