فرع للبي جي دي يكذب الرواية الرسمية لأحداث آسا

25 سبتمبر 2013 - 13:12

 

حيث أشار بيان الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بآسا الزاك إلى أن " القوات العمومية  تدخلت بشكل عنيف وغير مسبوق على ساكنة أسا، مستعملة القنابل المسيلة للدموع والمنتهية الصلاحية والرصاص المطاطي، الذي أدى استعماله إلى اغتيال الشاب رشيد الشين، ووقوع عشرات الإصابات المتفاوتة الخطورة فضلا عن مداهمة البيوت واقتحام الدكاكين وحرق السيارات ونهب الممتلكات واستباحة الأعراض وتوقيف كل مظاهر الحياة اليومية الآمنة".

وكذب البيان،  ما ورد في بعض المنابر الإعلامية من تصريحات رسمية تشكك في مقتل رشيد الشين على يد قوات الأمن"، إذ اعتبرته  "شهيدا" و شجب انتهاك الحرمات وكل مظاهر النهب والاعتداء على الممتلكات الخاصة والعامة.

وطالب البيان بإعفاء عامل إقليم آسا الزاك من مهامه نظرا لضعف مردوديته في تدبير الشأن العام المحلي.

من جهة أخرى دعت الكتابة جميع مكونات المجتمع المدني واعيان ومنتخبي المنطقة إلى رص الصفوف والوقوف سدا منيعا ضد هذه الهجمة الشرسة التي لم تراع سابقة تضحيات أبناء المنطقة.

شارك المقال

شارك برأيك