بوش: أولوياتي في المغرب محاربة الإرهاب وحماية الأمريكيين

26 سبتمبر 2013 - 13:05

"إذا أكدتم تعييني، ستكون اولوياتي هي تطوير الشراكة مع المغرب والرفع من الصادرات الأمريكية نحوه وحماية حقوق الانسان فيه ومحاربة التطرف العنيف وتقوية التعاون العسكري وحماية السلام معه، وبطبيعة الحال، حماية الأمريكيين المقيمين في المغرب"، يقول السفير دوايت بوش، امام لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي.

الدبلوماسي الأمريكي التزم أمام أعضاء الغرفة العليا للبرلمان، بالانتباه أولا إلا المصالح الثنائية، وحماية المصالح الأمريكية بما فيها الأمريكيون الذين يعملون في المغرب. "إذا أكدتم تعييني، فإن حماية المصالح الامريكية والأمريكيين ستكون أولويتي". ثم انتقل السفير الأمريكي إلى تعداد المزايا التي تتسم بها العلاقات المغربية الأمريكية، موضحا ان المملكة تعتبر حليفا كبيرا لامريكا خارج حلف شمال الأطلسي، "ولدينا أيضا اتفاقية للتبادل الحر مع المغرب، وبرنامج لتحدي الألفية بقيمة 697,5 مليون دولار دخل حيز التنفيذ عام 2008. وعندما يسنتهي هذا البرنامج في العام الحالي، سيعبئ المغرب موارده الخاصة لإتمام مشاريع البرنامج".

أما اقتصاديا، فسجّل السفير الأمريكي الجديد كون اتفاقية التبادل الحر مكّنت من رفع الصادرات الامريكية نحو المغرب بنسبة 369 في المائة. كما سجّل ارتفاع أعداد المستثمرين الأمريكيين الذين توجهوا إلى المغرب في السنوات الاخيرة، "ومع إحداث وتوسيع ميناء طنجة المتوسط، فإن المغرب يمكن أن يصبح جسرا للصادرات الأمريكية نحو أوربا والشرق الأوسط وإفريقيا جنوب الصحراء… وإذا صادقتم على تعييني، ساعمل على تنمية التجارة مع هذا الحليف الهام". وبعد تأكيده مجددا على أهمية الإصلاحات السياسية، قال السفير الأمريكي الجديد إن تطوير وحماية حقوق الانسان مهم أيضا. "وإذغ صادقتم على تعييني، ساجعل من تطوير حقوق الانسان في المغرب أولوية لي".

شارك المقال

شارك برأيك