بلمختار ينهي خلافاته مع الممنوعين من اجتياز مباراة مراكز التكوين

17 نوفمبر 2013 - 13:42

 أعلنت النقابات الأكثر تمثيلية بقطاع التعليم، عن سحب الوزارة لقرارها و تعليق الفئة المتضررة لإضرابهم الوطني و إنهاء أشكال الاحتجاج أمام الوزارة و البرلمان. 

و كشف بلاغ صادر عن تنسيقية الأساتذة المحتجين، توصلت "اليوم 24" بنسخة منه، أن وزارة التربية و خلال مشاركتها في  الحوار الأخير مع نقابات التعليم، أعلنت سحبها لاعتراضها الذي أشهرته في وجه رجال التعليم الناجحين في الامتحانات الكتابية و الذين منعتهم من اجتياز المباراة الشفوية".

و في ردهم على قرار وزارة التربية، تحفظ رجال التعليم  في ذات البلاغ على ما اسماه " الشروط المجحفة" و التي قيدت الحق في اجتياز المباراة، خاصة تأجيل التكوين لمدة سنة، مما ينعكس سلبا  على الأقدمية في الإطار، حيث أعلنوا رفضهم  حالة "الاستثناء" و  الذي اقره محضر الوزارة الوصية  لولوج مراكز مهن التربية مستقبلا، مؤكدين  تشبثهم بحقهم  في الترقي وتغيير الإطار بالشهادات وعن طريق التكوين.

هذا و لم يكشف بلاغ التنسيقية عن مصير الطالب المجاز و الذي يشتغل مساعدا تقنيا بنيابة التعليم بتاونات، و قضائه عدة سنوات منظفا بمجموعة مدارس عدالة بنفس المدينة، حيث اجتاز هو الآخر المباراة و نجح في الاختبار الكتابي لكنه منع من اجتياز الامتحان الشفوي لولوج المركز الجهوية بالحسيمة لمهن التربية والتكوين السلك الابتدائي ، حيث شارك المساعد التقني "سرحان" في احتجاجات الأساتذة الممنوعين من اجتياز المبارة بالرباط.

و سبق لهذا الموظف البسيط  بنيابة التعليم بتاونات ، أن عبر عن أسفه لعدم تمكينه من ترخيص اجتياز الشفوي لتحسين وضعيته ، حيث حرص خلال وقفاته الاحتجاجية على رفع يافطة كتب عليها " أنا مساعد تقني وحارس ومنظف لماذا حرمتموني من الشفوي؟ فأنا لم اترك إلا الشطابة و التي لن تتسبب في أي خصاص تربوي  أو إداري" .

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك