أرضية ملعب الأمير مولاي عبد الله غير صالحة لخوض نهائي كأس العرش

17 نوفمبر 2013 - 17:56

سبق لفريق الجيش الملكي والفتح الرياضي أن احتجا على سوء أرضية ملعب مجمع الأمير مولاي عبد الله، ورغم ذلك لم تتدخل وزارة الشباب والرياضة لحل «المشكل»، مع العلم، تقول مصادر «اليوم24»، أنه خلال نهائي السنة الماضية، الذي جمع الرجاء الرياضي والجيش الملكي، استفسر الأمير مولاي رشيد الوزير محمد أوزين عن برنامج الملعب الإصلاحي، بعدما لاحظ أن الأرضية في أسوأ حال أيضا حينذاك، فأوضح له الوزير أنه ستباشر الإصلاحات قريبا، «لكن لم تكن إصلاحات حقيقية، فقط بعض الرتوشات في الصيف الماضي».

امحمد فاخر، مدرب الرجاء الرياضي، نبه، أخيرا، إلى «خطورة» خوض نهائي كأس العرش على أرضية ملعب مجمع الأمير مولاي عبد الله، وقال إنها «غير صالحة» لإجراء مباراة نهائية، مبرزا أنه يخشى على لاعبيه أكثر من الإصابات، بحكم أنه تنتظرهم منافسات مقبلة مهمة أيضا.

وقال فاخر، خلال استضافته أخيرا في «راديو مارس»: «هذه الأرضية غير صالحة تماما لإجراء المباريات، منذ سنوات ونحن نسمع عن قرب إصلاحها، لكن لم يتم ذلك، سنحاول التأقلم معها ما أمكن.. للأسف، سنخوض النهائي في أرضية سيئة مع أننا متعودون على اللعب مباريات الدوري الوطني في أرضية جيدة جدا في ملعب مجمع محمد الخامس».

يذكر أن مصادر مطلعة من وزارة الشباب والرياضة سبق لها أن أشارت، في أحاديث لـ»اليوم24»، أن ملعب مجمع الأمير مولاي عبد الله سيشهد موسما أبيض، ولن تجرى به أي مباراة خلال الموسم الحالي من أجل خضوعه لإصلاحات شامة، في الأرضية والمدرجات ومستودعات الملابس ومداخله ومحيطه أيضا، لكن تأجلت الإصلاحات على ما يبدو إلى وقت لم يحدد بعد.

 
شارك المقال

شارك برأيك
التالي