بعد سنوات من الانتظار .. ليبيا تنهي معاناة الطلبة المغاربة وتعفيهم من رسوم الدراسة

22 مايو 2022 - 19:00

بعد طول انتظار، أنهت حكومة ليبيا، محنة الطلاب المغاربة، المقيمين في ليبيا، بقرار حكومي يعفيهم من رسوم تمدرس باهظة التكلفة.

وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في حكومة الوحدة الوطنية، أنه تقرر عدم مطالبة الطلاب المغاربة الدارسين بالجامعات الليبية العامة، سداد أية رسوم دراسية من المرحلة الجامعية، وذلك تطبيقا لمبدأ المعاملة بالمثل، حيث لا تلزم الجامعات المغربية الطلاب الليبيين بها، بسداد أية رسوم دراسية.

ومنذ سنوات، كان “اليوم 24” قد نقل معاناة  الطلبة المغاربة في ليبيا، و الذين يفوق عددهم 300 طالب من الكليات الحكومية، وهي كلية الطب البشري، وكلية جراحة الفم والأسنان، وكلية الصيدلة، وكليات الهندسة، والكليات الأدبية، اللغات والترجمة، وكلية القانون، بسبب قرار كان قد صدر سنة 2018، يقضي بفرض رسوم دراسية “خيالية”.

الطلبة المغاربة كانوا يطالبون بتدخل الحكومة المغربية، وضرورة التعامل بالمثل، إذ إن الطلبة الليبيين المقيمين في المغرب يدرسون مجانا في الجامعات الحكومية المغربية، والمعاهد العليا، وذلك وفق اتفاقية كانت قد أبرمت بين المغرب، وليبيا سنة (2005)، والتي تفيد بإعفاء طلبة التعليم العالي المقيمين من كلا البلدين من أداء الرسوم الدراسية.

القرار السابق للحكومة الليبية، كان  يفرض على الطلبة المغاربة أداء مبالغ كبيرة، ما بين 5 و12 مليون سنتيم دفعة واحدة أو على دفعتين متساويتين، ولا يسمح بأي حال من الأحوال أن يستكمل الطالب دراسته دون أداء رسوم تمدرسه.

الطلاب الأجانب في ليبيا، يؤدون سنويا ما يقارب 5 ملايين سنتيم لطلبة العلوم الإنسانية، و6 ملايين لطلبة العلوم التطبيقية و 7ملايين لطلبة التخصصات الهندسية، و8 ملايين سنويا للتخصصات الطبية، فيما يفرض 10 ملايين سنتيم لدراسات الماستر، و12 مليون سنويا لسلك الدكتوراه.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.