"جرائم الشرف" تُودي بحياة شقيقتين إسبانيتين من أصول باكستانية

24 مايو 2022 - 16:50

ألقت السلطات الباكستانية القبض على ستة أشخاص على خلفية ارتكابهم جريمة قتل شقيقتين إسبانيتين من أصل باكستاني.
تدرج هذه الجريمة في إطار “جرائم الشرف”، حيث أن مرتكبيها هم زوجا الضحيتين وعمهما وشقيقهما وشخصان آخران.
قال المتحدث باسم الشرطة الباكستانية في منطقة وقوع الجريمة، “إن المرأتين كانتا تسعيان إلى الانفصال عن زوجيهما الباكستانيين، واستدرجتا للعودة من إسبانيا إلى كجرات، حيث تم خنقهما وإطلاق النار عليهما.
تعرضت الضحيتان إلى ضغوطات عائلية من أجل تقديم المساعدة لزوجيهما (أبناء عمومتهما) لتمكينهما من الحصول على تأشيرتي سفر إلى أوربا.
“جرائم الشرف” بباكستان تحصد مئات النساء سنويا على أيدي أفراد أسرهن، لانتهاكهن الأعراف المحافظة التي تحكم علاقات النساء بالرجال، وتطال هذه الجرائم أيضا اللواتي يحملن جنسيات مزدوجة.
حسب بعض الأرقام الصادر عن لجنة مستقلة لحقوق الإنسان بباكستان، فإن السنة الماضية سجلت أزيد من 470 حالة جريمة شرف، منها مقتل باكستانية معروفة باسم “كيم كارداشيان الباكستانية” تمت تصفيتها الجسدية على يد شقيقها، مما أثار غضبا وطنيا، ليتم الحكم عليه بالسجن مدى الحياة، ثم تمت تبرئته في فبراير بعد أن عفا عنه والداه.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.