مدير الـ"بسيج": إعادة إدماج المعتقلين في قضايا الإرهاب ضروري لتجنب أي انزلاقات بعد الإفراج

08 يونيو 2022 - 16:30

قال مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية، الشرقاوي حبوب، الأربعاء، إن “الجميع يعيش اليوم على وقع تحول كبير في جغرافية وذهنية الإرهاب، ووقع التهديدات المنبثقة عن الكيانات والتنظيمات الإرهابية”.

ولاحظ الشرقاوي في افتتاح المؤتمر الدولي الثاني بمواجهة التطرف العنيف، أن التنظيمات الإرهابية، “لازالت قادرة على التأقلم مع المتغيرات الجيو استراتيجية، وتسعى إلى إطالة أمد الصراع الإديولوجي”.

وأضاف المسؤول الأمني، “هذا الذي تسعى إلى إطالته التنظيمات الإرهابية، عبر توسعها نحو مناطق جديدة في العالم، خصوصا بالقارة الإفريقية”، مؤكدا أنه “بالرغم من هزيمتها ودحرها ميدانيا من طرف التحالف الدولي، إلا أنها لازالت تنشط من خلال إديولجيتها ومن خلال إساءة استعمال التطور الهائل الذي تعرفه النظم الملعوماتية وعلاقتها بشبكة الانترنيت”.

ويرى المتحدث، أن “المملكة المغربية اعتمدت مقاربة أمنية مندمجة وشاملة ومتعددة الأبعاد في محاربتها للظاهرة الإرهابية، وموضوع إعادة إدماج المعتقلين في قضايا الإرهاب، يبقى في صلب هذه المقاربة، حتى يكون للعقوبة دورها الإصلاحي لتفادي أية انزلاقات أخرى بعد عملية الإفراج”.

وشدد الشرقاوي على أن “المملكة ساهمت بجهود ملموسة، في جهود مكافحة الإرهاب، في احترام تام لبمدأ سيادة القانون واحترام حقوق الإنسان”، مشيرا إلى أنه منذ سنة 2002 إلى الآن، تم تفكيك 213 خلية إرهابية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.