باريس هيلتون تقاضي موقعا الكترونيا يعرض شريطا إباحيا لها ولصديقها

08 ديسمبر 2013 - 09:14

وهو شريط كانت قد صورته في 2001  بصحبة صديقها السابق ريك سالمون الذي كشف عن الفيلم في 2003، وذلك بحسب موقع “TMZ”. 

وقالت باريس أن هذا الفيلم الذي وصفته بـ” سيء السمعة”، هو الخطأ الأكبر بالنسبة لها، وأنه الشيء الأكثر إحراجاً لها في حياتها على الإطلاق، لكنها لا تستطيع للأسف محوه من ماضيها.

وتابعت باريس بقولها أنها لا تهدف إلى إبتزاز الموقع الإباحي من مقاضاتها له، لكنها تكره أن يجني الناس الأموال من ورائها بهذه الطريقة “السافلة والسيئة”، وتكره أيضا أن يكون هذا الشريط هو سبب شهرتها. 

شارك برأيك