رئيس شبيبة الأحرار يرد على ابن كيران: لا مزايدات في الدين وسئمنا من الفكر الظلامي واحتقار المرأة (فيديو)

11 يونيو 2022 - 18:30

قال لحسن السعدي، رئيس الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية خلال رده على عبد الإله ابن كيران الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، إن المغاربة سئموا من الخطاب الظلامي واحتقار المرأة الذي كانت تدافع عنه جهات حزبية طيلة عشر سنوات الماضية.

وحسب السعدي، فإن التحدي الذي يواجه حزب الأحرار اليوم هو ترسيخ مشروع مجتمعي بعد النكسة التي لحقت المغاربة بعد عشر سنوات من انتشار الفكر الظلامي وسط المجتمع وتخريب للقيم المجتمعية، وهي الأفكار التي تسعى لأخونة المجتمع واحتقار المرأة والتعامل مع الشباب كأدوات انتخابية بعيدة عن الوصول لمراكز متقدمة في التسيير.

وقال السعدي، “إن مدعمي أخونة المجتمع، قد تمكنوا من نشر مفاهيم مغايرة لحقيقة الحريات الفردية في حدودها المعقولة، وهي نفس المساعي التي انتصرنا عليها في محطة 8 شتنبر، غير أنها لازالت تجول وسط المجتمع ولها جهات تدافع عنها وتحملها وتدعمها بشكل أو بآخر…”.

وقال المتحدث نفسه، إنه يرفض المزايدة في الدين والقيم المغربية الحقة التي تربينا عليها، وأن مواجهة هاته العقليات ستكون عن طريق دعم الشباب للوصول إلى مراكز القرار لا مجرد أدوات للدفاع عن القيادات الحزبية، وسفراء للمواطنين بداخل الأحزاب للدفاع عن مطالبهم المشروعة بشكل ديمقراطي وفعلي.

وكان بنكيران قد تحدث في لقاء جهوي مع أعضاء حزبه نهاية الأسبوع الماضي بأكادير، عن كون بعض من الحداثيين مجرد مرتزقة ويتلقون أموالاً من الخارج، وهو الموقف الذي أورده من خلال حديثه عن حقوق المرأة بالمجتمع المغربي قائلا: “لولا تدخل الإخوان سنة 1999 ضد الخطة الوطنية لإدماج المرأة في التنمية، لو كانت جميع مقتضياتها في طور التنفيذ الآن، غير أنه لحسن الحظ كان تدخل الراحل الملك الحسن الثاني والملك محمد السادس حاسماً، وتم تأسيس لجنة خاصة، بها علماء وباحثون بالإضافة إلى بعض من أولئك الحداثيين بالرغم من حسن نوايا بعضهم إلا أن عدداً منهم مجرد مرتزقة يتلقون أموالا من جهات خارجية…”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.