اتهامات لرجل أعمال فرنسي في طنجة بالاعتداء الجنسي على مستخدميه في مركز للنداء- فيديو

18 يونيو 2022 - 15:00

كشفت الجمعية المغربية لحقوق الضحايا، خلال ندوة صحفية عقدتها، أمس الجمعة بأحد فنادق طنجة، أن الوكيل العام للملك أعطى تعليماته للمصالح الأمنية بالمدينة، لمباشرة التحقيق في موضوع ظروف وملابسات الاعتداءات الجنسية، التي تعرض لها عدد من الضحايا المغاربة، ذكورا وإناثا، من قبل رجل أعمال فرنسي يدعى “ج.ب”.

وبهذا الخصوص أوضحت رئيسة الجمعية، عائشة كلاع، التي نصبت نفسها طرفا مدنيا لمؤازرة الضحايا في هذه القضية أنه تم الاستماع، في محاضر رسمية، إلى أربع ضحايا، في أفق الاستماع إلى مشتكيتين جديدتين الأسبوع المقبل، اللواتي أكدن، في محاضر رسمية، أنهن تعرضن، في ظروف مختلفة، لأبشع مظاهر الاستغلال، والاعتداءات الجنسية من قبل “ج.ب”،  الذي يمتلك مركزا للنداء بطنجة بمساعدة مسيري الشركة تحت الترغيب تارة والتهديد تارة أخرى، مستغلين حاجتهن وهشاشتهن الاجتماعية لتنفيذ مخططاتهم الإجرامية.

وتميزت الندوة الصحافية، بحضور ثلاث ضحايا، تم التغرير بهن من طرف المليونير الفرنسي، اللواتي تحدثن عن كيف كان المعني يتحرش بالموظفات، وكيف كان يستدرجهن لممارسة الجنس معه، غير مبالٍ بوضعهن الاجتماعي إن كن متزوجات أو مطلقات أو أرملات… حيث كان يرسل لهن رسائل عبر “الواتساب” ويعرض عليهن هدايا فاخرة وإغراءات متعددة من قبيل السفر والإقامة بفرنسا، قبل أن يشرع في الاعتداء عليهن، مستغلا حاجتهن وفقرهن.

وتجدر الإشارة إلى أن الجمعية المغربية لحقوق الضحايا، تقدمت بشكاية لدى الوكيل العام للملك لدى استئنافية طنجة، من أجل فتح تحقيق حول ظروف وملابسات الاعتداءات الجنسية، التي تعرض لها عدد من الضحايا ذكورا وإناثا، من طرف “ج. ب” المعتقل بالعاصمة الفرنسية باريس للاشتباه في ارتكابه جرائم خطيرة تتعلق بالاتجار بالبشر والتحرش الجنسي واغتصاب قاصر.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.