ردا على الانتقادات.. بنموسى: مشاورات إصلاح التعليم آلية لتدقيق التدابير وترتيب الأولويات

27 يونيو 2022 - 22:45

اعْتبرت البرلمانية عن الفريق الاشتراكي، بمجلس النواب، خدوج سلاسي، المشاورات الوطنية لتجويد المدرسة العمومية التي أطلقتها قبل أسابيع وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، “هدرا للزمن البيداغوجي”.
وتابعت البرلمانية ذاتها، خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب اليوم الإثنين، بأنه لا معنى لتنظيم هذه المشاورات في ظل وجود مرجعيات مؤطرة لمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، من قبيل القانون الإطار وتوصيات المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، بالإضافة إلى التدابير التي يتضمنها النموذج التنموي الجديد والبرنامجان الحكومي والقطاعي.
وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، في معرض جوابه، اعتبر أن المشاورات التي أطلقتها الوزارة تحت شعار: “تعليم ذو جودة للجميع” والتي بدأت شهر ماي الفائت وتنتهي نهاية يونيو الجاري، فسحت المجال لكل المتدخلين في القطاع للمساهمة كل من موقعه في عملية الإصلاح، مؤكدا على أن ذلك يتم في إطار المرجعيات المؤطرة.
وأوضح المتحدث نفسه، بأن الهدف من هذه المشاورات، هو “تدقيق التدابير ذات الصلة وترتيب الأولويات لتحقيق تكافؤ الفرص”.
تم إلى حدود اليوم، حسب المصدر  نفسه “تنظيم ستة آلاف ورشة بمشاركة 78 ألف مشارك، كما تم تلقي 21 ألف جواب عن الاستمارة المنشورة في منصة رقمية خصصتها الوزارة لهذا الغرض”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.