عمدة أكادير يوقف رئيس مصلحة الرياضة بعد ضبط 21 عاملا شبحا

29 ديسمبر 2013 - 20:02

 كما طالب العمدة رئيس الشرطة الإدارية بمباشرة مسطرة استرداد المستحقات المالية المصروفة لنحو سنة بمعدل أربعة ملايين ونصف سنتيم  على العمال الموسميين الأشباح البالغ مجموعهم 21 من أصل 30 كانوا يتلقون أجورا من دون القيام بأي عمل يذكر.

   وجاء هذا القرار التأديبي، بحسب توضيحات عمدة مدينة أكادير لـ"اليوم24" بناء على خلاصات لجنة البحث والتقصي التي شكلها مكتب المجلس والمكونة من الرئيس المفوض بتدبير ملف الرياضة صالح المالوكي وعبد الكريم جرديني نائب الرئيس وعضو لجنة الرياضة بالمجلس ورئيس قسم الموارد البشرية والكاتب العام للجماعة وموظف آخر (مصلحة الرياضة)، والتي كشفت إقحام أسماء عمال يتقاضون أجورهم منهم أسماء أعضاء مكاتب بفرق رياضية ومقربين من موظفين بالجماعة وموظفين بالجماعة نفسه

 وتعود وقائع النازلة إلى شهر رمضان الماضي، إثر تلقي الكتابة الخاصة لعمدة أكادير بشكاوى من عمال موسميين تتوزع ما بين عدم استخلاص مستحقاتها و والاشتغال لأكثر من ثماني ساعات يوميا من العمل، فضلا عن إدراج أسماء مقربين في بعض المنشئات غير تابعة للجماعة الحضرية.

 وأوضح مصدر مأذون في اتصال هاتفي بـ"اليوم24" أن العمال الموسميين الذين أشر عمدة المدينة على عملهم بقطاع الرياضة، تم استبدالهم بعمال آخرين وهميين بتواطؤ مع موظف مكلف بصرف مستحقاتهم المالية دون علم المسؤولين وموافقتهم، وهو ما توصلت إليه خلاصات لجنة تحقيق ثانية عهد إليها بالتدقيق في هذا الملف بإشراف من نائب العمدة محند أكرنان. هذا الأخير الذي رفع في شأن ذلك توصيات إلى العمدة للقيام بالإجراءات الإدارية والقضائية، كما أعلنت الجماعة عن  مباراة للتباري لتكليف رئيس مصلحة جديد بقطاع الرياضة.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي