الوداد يتوج أفضل فريق للسنة ومدربه الركراكي أحسن مدرب

08 يوليو 2022 - 13:30

هيمن الوداد الرياضي، على معظم جوائز حفل ليلة النجوم، الذي تم تنظيمه ليلة أمس الخميس بالدار البيضاء، من طرف الاتحاد المغربي للاعبين المحترفين، بشراكة مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في نسخته الثامنة.

ونال الوداد الرياضي جائزة فريق السنة، بعد تتويجه بلقب البطولة الاحترافية، ودوري أبطال إفريقيا، فيما حصد مدربه وليد الركراكي، جائزة أحسن مدرب، فيما اختير العميد يحيى جبران، كأفضل لاعب في البطولة الاحترافية، بينما عادت جائزة أفضل هداف للكونغولي غي مبينزا، هداف البطولة بـ16هدفا، ويوسوفو دايو، على جائزة أفضل لاعب أجنبي بالبطولة الاحترافية.

وحاز أنس الزنيتي حارس مرمى الرجاء الرياضي، على جائزة أفضل حارس في البطولة الاحترافية، فيما على المستوى الدولي، اختير أشرف حكيمي، نجم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، والمنتخب الوطني المغربي، أفضل لاعب مغربي يمارس بالخارج، بينما عادت جائزة أحسن مرمى، لحامي عرين إشبيلية الإسباني وأسود الأطلس ياسين بونو.

وفي السياق ذاته، نال المهدي موباريك، لاعب الفتح الرياضي، جائزة أفضل لاعب واعد، فيما عرف الحفل احتفاءً خاصا بالمنتخب الوطني لكرة القدم لأقل من 17سنة إناث، بعد تأهله إلى كأس العالم، كما تم الاحتفاء بنهضة بركان، جراء تتويجه بكأس الكونفدرالية الإفريقية.

وعرف الحفل المنظم من قبل الاتحاد المغربي للاعبين المحترفين أيضا، اختيار هشام الدكيك أحسن مدرب، بعد قيادته المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم داخل القاعة للتتويج بكأس العرب، علما أن أسود القاعة تم اختيارهم كأحسن فريق، فيما نال يوسف جواد، ورضى الخياري جائزتي أفضل لاعب وحارس مرمى.

وشهد الحفل، احتفاء بعبد اللطيف جريندو مدرب المغرب التطواني، بعد قيادته الحمامة البيضاء للعودة للبطولة الاحترافية في قسمها الأول، كما تم تكريم الحكمين رضوان جيد، وبشرى كربوبي، جراء تألقهما على الصعيدين القاري والمحلي.

وسيطرت لاعبات الجيش الملكي على الجوائز الفردية الخاصة بالسيدات، بعد اختيار كل من خديجة الرميشي، أفضل حارسة مرمى، وغزلان الشباك، أفضل لاعبة في البطولة الوطنية، وابتسام الجرايدي بجائزة أفضل هدافة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.