ضرير يحصل على أعلى معدل في امتحان البكالوريا بجهة فاس

18 يوليو 2022 - 11:30

قصة محمد البوخياري، تلميذ من ذوي الاحتياجات الخاصة، حصل على أعلى معدل في امتحانات البكالوريا بنقطة 15.55 مسلك علوم إنسانية، سيرة نجاح ملهمة، وعنوان عريض لتميُّز صنعه الحِرمان، وحققته إرادة توّاقة لإثبات الذات.

” اليوم24″ اتصل بوالد محمد، ونقلت لقرائها تفاصيل رحلة ابنه المدرسية الشاقة، من تاونات إلى مدينة فاس.

يحكي رشيد البخياري، ابن دوار اولاد غزال الجبلي بجماعة بني وليد نواحي تاونات، مسار رحلة ابنه الشاقة، خصوصا وأنه من ذوي الاحتياجات الخاصة، ازداد ضريرا، لكنه رفع منذ ولادته شعار التحدي، وإصراره على الالتحاق بالمدرسة.

ويضيف الأب، الذي لم يخف فرحته بما حققه محمد، في تصريح لـ”اليوم24″، أن حصول فلذة كبده على البكالوريا من مؤسسة محمد الخامس لإنقاذ الضرير بفاس، لم يكن سهلا البتة، اعتبارا لظروف ابنه من جهة، وظروف أسرته من جهة ثانية، ذلك أنه اضطر لمغادرة دوّاره، والاستقرار في بلدة تاوجطات نواحي الحاجب، حتى يكون قريبا من مدينة فاس، ويضمن زيارة ابنه في المدرسة، مما فرض عليه العمل في ضيعة فلاحية، وتحمل عناء الليل والنهار في سبيل ابنه.

كانت البداية شاقة، وعسيرة، خصوصا وأن فلسفة المؤسسة تقوم على ضرورة الاعتماد على النفس، وهذا الأمر خلق له بعض الصعوبات خلال فترة التعلّم الأولى، لكنه تمكّن من الاندماج، وكسب ودّ أساتذته، وطاقم المؤسسة الإداري، خاصة لحظة إعلانه متفوّقا في امتحانات البكالوريا دورة 2022، يؤكد والد محمد.

وباحتلاله المرتبة الأولى على صعيد أكاديمية جهة فاس مكناس، والمرتبة الثانية على صعيد أكاديميات المملكة، ظفر محمد بمقعد مجاني في الجامعة الأورومتوسطية الخاصة بفاس، حيث أكمل شروط التسجيل بها، في انتظار استقبال رسمي من طرف وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى.

ونوّه المتحدث نفسه بظروف الدراسة بمؤسسة محمد الخامس لإنقاذ الضرير، التي قضى بها محمد 13 سنة كاملة، لكن المعدّل الذي حصده لم يسبقه لتلميذ سابق بالمؤسسة أن ناله، متمنيا أن يحقق ابنه طموحه الكبير، لا سيما وأنه البكر، ترى فيه الأسرة كل الأمل من أجل مستقبل واعد.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.