تخريب حافلة واعتداء على الأمن من طرف مهاجرين أفارقة بأسفي

10 أغسطس 2022 - 10:00

علم “اليوم 24” أن مهاجرين من دول جنوب الصحراء، قاموا خلال الساعات الأولى من صباح أمس الثلاثاء بتخريب حافلة للنقل العمومي كانت تقلهم نحو أسفي، واعتدوا على سائقها ورجال الدرك الملكي والقوات العمومية الذين كانوا يرافقون رحلتهم.
وقال شهود عيان، إنه حوالي الثالثة من صباح أمس الثلاثاء، انتفض المهاجرون داخل الحافلة القادمة من مدينة الفنيدق، وأوقفوها بالقوة بعدما تجاوزت الطريق السيار بطريق دار القايد سي عيسى ضواحي المدينة، بعد أن لم يعد يفصل رحلتهم عن أسفي سوى 4 كيلومترات، واعتدوا بالضرب على سائقها ورجال الأمن المرافقين.

المهاجرون رشقوا الحافلة بالحجارة، وكسروا زجاجها من ثلاث واجهات، واختفوا وسط الظلام بالمنطقة.
واستنفر الحدث رجال الدرك والقوات المساعدة والسلطات المحلية الذين حجوا إلى المنطقة، وحاصروها خوفا من تطور المشهد المرعب.
وتساءل متتبعون، لِمَ يتم إغراق مدينة أسفي بالمهاجرين من جنوب الصحراء الذين يتم تهجيرهم من مدن الشمال؟ وطالبوا بالتوقف عن استقدامهم إلى المدينة التي تعاني أصلا من التهميش.
وتجدر الإشارة إلى أن أسفي من بين المدن المغربية التي تعرف أسبوعيا تهجير عشرات المهاجرين غير النظاميين، الذين بمجرد إفراغم قرب المحطة الطرقية  ينتشرون بالأزقة والشوارع، ويمارسون التسول “السعاية”  قصد جمع المال لاستعماله في هجرتهم نحو دول أوربا.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.