النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية: ما قام به قيس سعيد منزلق خطير

01 سبتمبر 2022 - 04:00

وصفت النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية التصرف الذي قام به الرئيس التونسي قيس سعيد أثناء استقباله لزعيم الكيان الوهمي « البوليساريو » بـ »الاستقبال المرفوض شكلا ومضمونا »، يتنافى كليا مع الموقف المتجذر لتونس حول قضية الصحراء المغربية.

وأصدرت النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية بلاغا تعبر فيه عن استنكارها الشديد لما وقع فيه قيس سعيد، وما اعتبرته منزلقا خطيرا سيؤدي إلى ما لا يحمد عقباه.

وجاء في بلاغ النقابة أنه تم « نسف الموقف التاريخي لتونس من هذه القضية والزج به في حسابات ضيقة وظرفية، وهو الموقف الذي كان قد يبقي الجمهورية التونسية في موقع يجعلها تسهم في حل النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية، الذي عطل تحقيق الحلم المغاربي الكبير، لكن بهذا العمل غير المبرر، للأسف الشديد، يكون الوضع قد ازداد تعقيدا وضبابية ».

وفي إطار العلاقة الثقافية والفنية التي تجمع بين المغرب وتونس، أكدت النقابة أن تاريخ تونس في الفن لا يسمح لها بارتكاب ما تم ارتكابه، حيث تتميز بالرصانة والحكمة والنخبة الثقافية، وأن هذه النخبة تلعب  أدوارا مهمة من أجل صيانة واحترام الوحدة الترابية لكل الأقطار المغاربية، كمدخل أساسي ومحوري لتعزيز الأمن والسلام في المنطقة، الكفيلين بتعزيز المسار الديمقراطي والنمو الاقتصادي، وما يستتبع ذلك من ترسيخ لحرية الإبداع وتعميق التفاعل الثقافي بين الشعوب المغاربية دون عوائق أو حساسيات”.

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي