تزنيت.. سيارات التعليم في إضراب بسبب غلاء الغازوال

22 نوفمبر 2022 - 07:00

أقدم العشرات من مدربي وأرباب سيارات تعليم السياقة بتزنـيت، على ركن سياراتهم بالقرب من مركز مديرية التجهيز، احتجاجاً على ما أسموه بالوضع الكارثي الذي يعيشه القطاع، وإقصاء المهنيين من الاستفادة من الدعم المهني للكازوال.

وقال البشير أعطار، وهو مهني في قطاع تعليم السياقة وقانون السير بتزنيت، إن أصحاب سيارات تعليم السياقة بتزنيت، قرروا تعليق العمل طيلة، أمس الإثنين، وركن سياراتهم من 9 صباحاً إلى السادسة مساء للتعبير عن الوضع الكارثي الذي يعيشه القطاع بسبب ارتفاع أسعار الكازوال، وإقصاء مهنيي تعليم السياقة من دعم الكازوال إسوة بباقي قطاعات النقل المستفيدة من الدعم.

وبالرغم من كون القطاع يعيش تحت وقع الركود نهاية كل سنة- يضيف المتحدث نفسه- إلا أن الوضع الذي يعيشه هذا الموسم أصبح أكثر تأزمـاً، حيث أصبحت أغلب مؤسسات تعليم السياقة بالإقليم، تعيش تحت وقع تراجع خطير لتعداد الزبناء نتيجة لتردي القدرة الشرائية للمواطنين، وتأثر الأسر المغربية بتداعيات غلاء الأسعار في شتى القطاعات المعيشية، مما يرغم مدربي السياقة وأصحاب المؤسسات على تخفيض الأسعار إلى ما دون التعريفة الأصلية المتفق عليها بين المهنيين، أملاً في ضمان استمرارية مشاريعهم إلى حين تجاوز الأزمـة التي يمر منها القطاع.

 

 

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *