وزارة التعليم العالي تعد وثيقة تشدد من شروط إحداث "الأنوية الجامعية"

29 نوفمبر 2022 - 06:00

جدد وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي، رفضه خيار الأنوية الجامعية في نسخته الحالية، مُؤكدا بأنه “قرار حكومي وليس قرار الوزير لوحده”.

وكشف عن وضعه هذه المشاريع ضمن ملف واحد كتب فوقه “استكمال المشاريع”، مشيرا إلى أنه سيتم إعطاء الأولوية للمشاريع التي تتوفر فيها الشروط التي ستحددها وثيقة “التصميم” التي يجري إعدادها حاليا من قبل وزارته.

وأضَاف بأنه لم يتخذ أي قرار بتوقيف مَشاريع الأنوية الجامعية التي تؤطرها اتفاقيات شراكة تم توقيعها خلال الولاية السابقة بين وزاراته ومجالس الجهات.

وأوضح خلال تقديم الميزانية الفرعية لسنة 2023 لوزارته بلجنة التعليم والشؤون الثقافية والاجتماعية بمجلس المستشارين، الجمعة، بأن تطوير جودة منظومة التعليم العالي لايمكن أن تتم بتوفير كَرَاسي وطاولات وجدران فقط للطلبة والبقاء بالقرب من أسرهم.

وأبرز بأن الحياة الجامعية ينبغي أن يتعلم فيها الطالب العديد من المهارات، وأن يعيش تجارب في الحياة تساهم في بناء شخصيته، مشيرا إلى أن ذلك يتم داخل مركبات جامعية كبيرة تتوفر فيها ظروف متابعة الدراسات العليا.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *