الوزير التوفيق يترك أجوبة التعليم العتيق لزميله بايتاس بعد إيقاف جلسة البرلمان

28 نوفمبر 2022 - 16:45

غَادر وَزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق، جلسة الأسئلة الشفوية لأسباب طارئة وفق ما أفاد به الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان مصطفى بايتاس.

وكان التوفيق طلب تقديم جوابه عن سؤالين حول وضعية أساتذة التعليم العتيق وتوظيف العقارات التابعة للوزارة في الاستثمار بداية الجلسة وفق ما أعلنت عنه رئيسة جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب الإثنين.

التوفيق لم يترك لبايتاس سوى الجواب عن السؤال الأول الذي جاء فيه أن الاعتمادات المالية المخصصة لمدارس التعليم العتيق ارتفعت من 3 ملايين درهم سنة 2004 إلى 318 مليون درهم سنة 2022.

وأضاف بأن عدد مدراس التعليم العتيق يبلغ 293 مدرسة، يتابع فيها حوالي 36 ألف و98 تلميذا وطالبا.

وأوضح بأن أساتذة هذه المدارس ليسوا موظفين بل هم أطر تستعين بهم الوزارة لسنة دراسية واحدة قابلة للتجديد وتصرف لهم مكافئة جزافية،

ويبلغ عدد أساتذة التعليم العتيق 3802 أستاذا، يتقاضون شهريا ما بين 2500 إلى 4 آلاف درهم، وتبلغ نسبة 25 بالمائة منهم أساتذة في قطاع التربية الوطنية والتعليم العالي والرياضة.

ولم يترك التوفيق جوابا مكتوبا لزميله بايتاس ليرد على السؤال المبرمج في الجلسة والمتعلق بسبل توظيف العقارات التابعة للوزارة.

وقررت رئيسة الجلسة إيقاف أشغالها مؤقتا، عقب المشادة الكلامية التي اندلعت بين الوزير المنتدب في العلاقات مع البرلمان، مصطفى بايتاس، ونواب كانوا يحتجون على رفض وزراء الجواب على أسئلة تخص زملاء لهم تغيبوا لوجودهم في مهام رسمية.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *