البطولة الاحترافية: قمة مقدمة الترتيب تنتهي بانتصار الفتح الرياضي على اتحاد تواركة

04 يناير 2023 - 22:36

انتهت قمة مقدمة الترتيب بين الاتحاد الرياضي التوركي والفتح الرياضي، بانتصار هذا الأخير بثلاثية نظيفة، في المباراة التي جرت أطوارها، اليوم الأربعاء، على أرضية مركب مولاي الحسن بالرباط، لحساب الجولة العاشرة من البطولة الاحترافية في قسمها الأول.

ودخل الفريقان المباراة في جولتها الأولى عازمين على افتتاح التهديف، وكسب النقاط الثلاث مع نهاية اللقاء، خصوصا وأن الانتصار سيضمن لهما احتلال الوصافة ولو مؤقتا، في انتظار نتيجة المواجهة التي ستجمع بين الوداد الرياضي وشباب المحمدية غدا الخميس.

واستمر الحال على ما هو عليه بدون أي جديد يذكر، إلى حين وصول الدقيقة 17، التي عرفت طرد لاعب الاتحاد الرياضي التوركي عمر النمساوي، تاركا فريقه بعشرة لاعبين بعد مرور ثلث ساعة من المباراة، ليحاول الفتح الرياضي استغلال النقص العددي للخروج منتصرا، قبل مباراته أمام المتصدر الجيش الملكي، في ديربي الرباط نهاية الأسبوع الجاري.

وكاد الفتح الرياضي أن يفتتح التهديف في آخر دقائق الجولة الأولى، لولا العارضة الأفقية التي نابت عن الحارس عبد الرحمان الحواصلي، فيما ظل الاتحاد الرياضي التوركي يناور بين الفينة والأخرى وقتما سنحت له الفرصة، دون تمكنه من الوصول إلى الشباك، لينتهي الشوط الأول كما بدأ على وقع البياض.

ونزل الفتح الرياضي بكل ثقله في الجولة الثانية، سعيا منه لاستغلال النقص العددي لخصمه وافتتاح التهديف، إلا أن كل فرصه باءت بالفشل، جراء التسرع وقلة التركيز في اللمسة الأخيرة عند الوصول إلى مربع العمليات، ناهيك عن الوقوف الجيد للحارس الحواصلي رفقة لاعبي الدفاع، فيما اعتمد رفاقهم في الهجوم على الهجمات المرتدة التي لم تجدِ نفعا.

وبعد العديد من المحاولات الفاشلة، تمكن الفتح الرياضي من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 55 بفضل اللاعب حمزة حنوري، مرتقيا بفريقه إلى وصافة البطولة الاحترافية مؤقتا، فيما وجد لاعبو الاتحاد الرياضي التوركي أنفسهم أمام ضرورة تعديل النتيجة، للحفاظ على رتبتهم الثالثة، التي كانوا يحتلونها في الجولات السابقة.

ولم تدم فرحة لاعبي الفتح الرياضي طويلا، بعدما تمكن الاتحاد الرياضي التوركي من تعديل النتيجة بعد ثلاث دقائق فقط، عن طريق اللاعب توفيق بن الطيبي، إلا أن الحكم كريم صبري ألغى الهدف بعد العودة إلى تقنية الفيديو المساعد “الفار”، بداعي لمس الكرة ليد اللاعب رضوان أيت المقدم قبل تسجيل الهدف، لتعود الفرحة من جديد لأبناء جمال السلامي.

وتمكن الفتح الرياضي من تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 66 عن طريق اللاعب حمزة النوري، مسجلا هدفه الشخصي الثاني في اللقاء، ومقربا فريقه أكثر من احتلال الرتبة الثانية مؤقتا، في انتظار نتيجة مباراة الوداد الرياضي وشباب المحمدية غدا الخميس، فيما كان لاعبو الاتحاد الرياضي التوركي يمنون النفس بنهاية المباراة بأقل الأضرار، في ظل عدم قدرتهم على مجاراة نسق المواجهة، جراء النقص العددي الذي عانوا منه منذ الدقيقة 17، بعد طرد رفيقهم عمر النمساوي.

ولم تعرف الدقائق الأخيرة من اللقاء أي جديد من ناحية عداد النتيجة، بالرغم من المحاولات التي أتيحت للفريقين، خصوصا للفتح الرياضي، الذي كاد أن يضيف أهدافا أخرى، لولا التدخلات الجيدة للحارس الحواصلي، وفي الوقت الذي كان اللقاء يتجه إلى النهاية، تمكن حمزة النوري من تسجيل الهدف الثالث له ولفريقه، لتنتهي بذلك المباراة بانتصار أبناء جمال السلامي بثلاثية نظيفة على الاتحاد الرياضي التوركي.

ورفع الفتح الرياضي رصيده إلى 19 نقطة في وصافة البطولة الاحترافية مؤقتا، في انتظار نتيجة مباراة الوداد الرياضي وشباب المحمدية، التي ستجرى غدا الخميس، على الساعة الثامنة والنصف ليلا، بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء، فيما تجمد رصيد الاتحاد الرياضي التوركي عند النقطة 17 في الرتبة الرابعة.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *