مصطفى الكثيري: ذكرى تقديم وثيقة الاستقلال لحظة تأمل وتدبر للأجيال الناشئة والمتعاقبة(فيديو)

11 يناير 2023 - 13:30

قال مصطفى الكثيري، المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير، إن ذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال في 11 يناير 1944، تعد لحظة تأمل وتدبر سواء للأجيال الناشئة أو المتعاقبة.

وأورد أن هذه الأجيال  من واجبها استحضار هذا الحدث التاريخي، الذي يحمل عددا من الرسائل والدلالات، يجب على شباب المغرب معرفتها، بغية تقوية الروح الوطنية وحب الوطن.

وأضاف، ضمن تصريحه ل”اليوم24″، أن ذكرى 11 يناير هي واحدة من ضمن 36 ذكرى وطنية، يتم تخليدها سنويا، وذلك عبر الاحتفال بها في كل أرجاء التراب الوطني.

وأشار إلى وجود 103 فضاء للذاكرة التاريخية للمقاومة وجيش التحرير، إلى جانب المرافق الادارية للمندوبية السامية لقدماء المقاومين وجيش التحرير، تتعبأ بهدف تنظيم برامج احتفالية ذات صبغة ثقافية وتربوية وتواصلية مع الذاكرة التاريخية.

هذا الاحتفال، يضيف الكثيري، يهم كذلك جميع القطاعات الحكومية، لافتا إلى منشور لرئيس الحكومة موجه لأعضاء الحكومة والمندوبين السامين، بهدف التعاون مع المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير للاحتفاء لتنفيذ برامج لها وقع على نفسية الاجيال الناشئة لبقاء هذه الذكرى شعلة تحملها الاجيال المغربية جيل عن جيل.

 

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *