برلمانيون يوقعون عريضة لإحداث كلية في تاونات دشّنها أمزازي لكنها لم تر النور

19 يناير 2023 - 08:00

بعد توقّف مشروع إحداث كلية متعددة التخصصات بتاونات، لجأ برلمانيو الإقليم بغرفتيه، خلال الشهر الجاري، إلى توقيع عريضة، وتوجيهها إلى رئيس الحكومة، للمطالبة بتسريع وتيرة إحداث النواة الجامعية.
وحسب العريضة، توصل “اليوم24” بنسخة منها، فإن النواة الجامعية تمت برمجتها في سنة 2018 بموافقة المجلس الإقليمي، لكن لا أحد بات يعرف مصيرها، خصوصا وأنها كانت مبرمجة في قوانين المالية برسم سنوات 2018\2023.
ونبهت العريضة إلى أن طلبة تاونات، الذين يتابعون دراستهم بجامعة فاس، يبلغ عددهم أكثر من 15700، نصفهم من الإناث، وما يرافق دراستهم الجامعية من ارتفاع تكاليف العيش، مما يتسبب في انقطاع حوالي نصف الطالبات عن متابعة دراستهن الجامعية.
ودعا البرلمانيون رئيس الحكومة إلى الاستجابة لمطلب التسريع بإحداث النواة الجامعية بتاونات، بما يستجيب لمتطلبات المناخين الاجتماعي والاقتصادي.
وتجدر الإشارة إلى أن وزير التربية الوطنية السابق، سعيد أمزازي، أشرف في أكتوبر 2019، على وضع الحجر الأساس لبناء الكلية المتعددة التخصصات بتاونات، تابعة لجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، والتي رصدت لها كلفة إجمالية تقدر بـ 100 مليون درهم، ممولة في إطار شراكة بين كل من وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي ومجلس جهة فاس مكناس والجامعة المذكورة.

كلمات دلالية
تاونات جامعة نواة

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *