وزراء أفارقة جدد يوقعون على "النداء الرسمي لطرد الجمهورية الوهمية من الاتحاد الأفريقي"

28 يناير 2023 - 20:30

وقع وزراء أفارقة جدد على « النداء الرسمي لطرد الجمهورية الوهمية من الاتحاد الأفريقي »، وهم لامين كابا بادجو، وزير الخارجية الأسبق لجمهورية غامبيا؛ وليزيكو ماكوتي، وزير الخارجية الأسبق لمملكة ليسوتو وباتريك راجولينا، وزير الخارجية الأسبق لجمهورية مدغشقر.

ورحب المشاركون في أول اجتماع انعقد اليوم السبت بمراكش بالوزراء الأفارقة الموقعين على « النداء الرسمي لطرد الجمهورية الوهمية من الاتحاد الأفريقي » المسمى بنداء طنجة في الرابع من شهر نونبر 2022 بمدينة طنجة.

وخلص هذا الاجتماع إلى جانب خمس ندوات إقليمية تم تنظيمها بكل من نواكشوط، دكار، أكرا، دار السلام وكينشاسا، إلى صياغة « الكتاب الأبيض » الذي يحلل التداعيات السياسية والقانونية والاقتصادية والأمنية والمؤسساتية لوجود هذا الكيان غير الحكومي داخل الاتحاد الأفريقي وأثره على الوحدة الأفريقية.

وتقدم هذه الوثيقة حججا واقعية وقانونية، تستند بشكل خاص على التناقضات الموروثة التي تتعلق بتحيز واضح لمنظمة الوحدة الأفريقية ثم بعد ذلك الاتحاد الأفريقي في معالجة قضية الصحراء، وهي الوثيقة التي تم نشر ملخصها التنفيذي مع البلاغ طيه.

وأكد الوزراء الأفارقة خلال هذا الاجتماع على التزامهم الكامل بالعمل معا وبالتنسيق سويا لاستبعاد هذا الكيان غير الحكومي من الاتحاد الأفريقي، كما اعتبر رؤساء الوزراء والوزراء الأفارقة أن هذا الاستبعاد القانوني من جميع النواحي لا ينبغي أن يعتبر هدفا بعيد المنال، لأنه جزء من دينامية قارية ودولية تسودها الواقعية والبراغماتية، ولأنه يمثل شرطا مسبقا أساسيا من أجل عودة حيادية ومصداقية منظمة الاتحاد الإفريقي بخصوص قضية الصحراء.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي