العاصمي: رأس السنة الأمازيغية "اختراع فرنسي" (+فيديو)

30 يناير 2023 - 12:00

تصوير: ياسين أيت الشيخ

تعليقا على دعوات إقرار عطلة رأس السنة الأمازيغية، قَالت مَالكة العاصمي، الشاعرة والقيادية السابقة في حزب الاستقلال، « إن هذه الدعوة من القضايا التي يتم طبخها حاليا لفصل الأمازيع عن العرب ».

وأشارت خلال ندوة نظمتها جمعية مسار أمس السبت بالبيضاء، إلى أن مطالب اعتماد السنة الأمازيغية ظاهرها التجديد الثقافي وباطنها تمزيق بنية المجتمع المغربي ».

وذكرت بأن فكرة إحداث هذه السنة تعود إلى سنة 1980 بباريس، بربطها بحدث انتصار الأمازيغ بقيادة الملك شيشنق على فرعون مصر وسيطرته على عرش مصر عام 950 قبل الميلاد.

وأضافت بأن تزامن بداية هذه السنة مع السنة الفلاحية « اختراع فرنسي »، ضمن مشروع استعماري يسعى إلى جعل الأمازيغ قومية مستقلة عن العرب لديهم لغتهم الخاصة وتوقيتهم المختلف.

وأيضا محاولة المشروع الاستعماري ربط القومية الأمازيغية باسرائيل واليهودية والمسيحة، بينما يوجد « إجماع لدى المؤرخين القدامى بكون الأمازيع عربا ساميين لغتهم هي العربية وهم من قام بنشر الإسلام في المغرب ».

وتابعت إن ذلك مما يندرج ضمن الوسائل التي يستعملها المشروع الاستعماري، وهو مشروع متعدد الأبعاد خبره المغاربة وواجهوه بتضحيات جسيمة حيث انتزعو الاستقلال من فم السباع والضباع ».

وقالت « إن الأجيال الجديدة، مستعدة وقتما يتجدد هذا المشروع الاستعماري، إلى مواجهته وحماية بلادها من كل ما يهدد ثقافتها ».

ويذكر أن هيئات مدنية تطالب الحكومة إلى إقرار عطلة رأس السنة الأمازيغية، وهو ما رد عليه قبل أيام الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس بقوله « إن المهم هو أنه سنحتفل بها كما يجب”، دون الإفصاح عن موقف الحكومة من مطالب ترسيم عطلة رأس السنة الأمازيغية.وأضاف بأن « الأمازيغية لا يجب أن تظل موضوع مزايدات ».

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي