الحكومة تعاود إلقاء اللوم على ثلاثية كوفيد والحرب والجفاف لتبرير ارتفاع الأسعار في المغرب

07 فبراير 2023 - 16:45

من جديد، عاودت الحكومة الثلاثاء، لتتحدث عن ارتفاع أسعار المواد الغدائية مؤكدة أن ذلك يعود إلى الحرب في أوكرانيا والجفاف والجائحة.

قالت نادية فتاح العلوي، وزيرة الاقتصاد والمالية، في جوابها على سؤال شفوي بمجلس المستشارين، « القطنيات والقمح ارتفعت أسعارها بسبب الأزمة الأوكرانية وكورونا، وهناك مواد تنتج محليا تعرف اليوم ارتفاعا في الأسعار، منها اللحوم، وذلك بسبب الجفاف، ربما هناك نقص في الأبقار، والحكومة اتخذت إجراءات ضريبة لدعم إنتاج اللحوم داخل المملكة ».

وبخصوص أسعار الطماطم، قالت فتاح العلوي، « كان ثمنها في دجنبر الماضي 5 دراهم، وارتفاع أسعارها اليوم ربما بسبب ظروف مناخية مرتبطة بهذه الفترة، حيث هناك نقص في الإنتاج، وإن شاء الله سيكون هناك تحسن في الأسعار قبل شهر رمضان ».

وشددت الوزيرة على أن « الحكومة تعي بأهمية ضمان تزويد السوق بالمنتوجات الغدائية الأساسية، وهي تقوم بإجراءات استبقاية بهدف ضمان الشروط المناسبة لتزويد السوق والسهر على تمويل الأسواق بكميات وافرة من المواد، وتفعيل مقتضيات قانون حرية الأسعار والمنافسة من أجل محاربة المضاربات والتصدي للاحتكار ».

وأوضحت فتاح العلوي، أن « المؤشرات الحالية تؤكد أن الأسواق مزودة بشكل عادي بالمواد الغدائية، وهو مهم جدا خصوصا أننا مقبلون على شهر رمضان الكريم »، مضيفة، « نتفق بأن السيادة الغدائية من أولويات الحكومة وهناك استراتيجية أساسا في القطاع الفلاحي ».

وأفادت المسؤولة الحكومية أنه في في 2022، تم تنظيم 21 ألف عملية لمراقبة 300 ألف نقطة، تم من خلالها حجز 120 طنا من المواد الفاسدة وتسجيل 12 ألف مخالفة.

من جهتهم، طالب المستشارون البرلمانيون، المنتمون لفريق الأصالة والمعاصرة والاتحاد المغربي للشغل، الحكومة بالتدخل للحد من ارتفاع الأسعار، وبامتلاك الجرأة السياسية لمواجهة لوبيات الاحتكار والوسطاء، المتسببون الرئيسيون في موجهة الغلاء الفاحش، وفق تعبيرهم.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي