أوريد يدعو المثقفين إلى تسهيل "ولادة" المجتمع وانتقاله إلى مرحلة النضج

16 فبراير 2023 - 16:00

دعا حسن أوريد، أستاذ العلوم السياسية بجامعة محمد الخامس بالرباط، المثقفين المغاربة إلى المساهمة لإخراج المجتمع من حالة “الغبش” الذي تنطبق عليها مقولة سيدي عبد الرحمان المجذوب “تخلطات ولابغات تصفى”.

وأوضح خلال تقديم روايته الجديدة التي تحمل عنوان “الموتشو”، أمس الأربعاء بالرباط، بأن مسؤولية المثقف هي تسهيل عملية “ولادة” يستعد لها المجتمع.

وأبرز بأن هذا المجتمع يعيش في الوضع الحالي مخاض “الانتقال من مرحلة ما قبل النضج إلى مرحلة النضج، ومسؤولية المثقف هي مساعدة المجتمع على الولادة”.

وأضاف بأن المُجتمع المغربي ينتظر من المثقف أكثر مما ينتظره من السياسي الذي يجري وراء الأصوات والتقنوقراطي الذي يقدم أجوبة جاهزة ولا يطرح أسئلة.

وأشار إلى أن المثقف ينبغي عليه أن يكون وسط “المعمعة” ولا يعيش في برج عاجي، وعليه ألا يخاف من الوقوع في الخطأ لأنه وارد أن يصدر عنه ومن شأنه فتح آفاق أمام المجتمع.

وأوضح بأن الذي لا يمكن قبول ارتكابه الأخطاء هو ربان الطائرة أو الطبيب الجراح لأن ذلك يعرض حياة الناس للخطر.

ويرى بأن المثقف الحقيقي هو “القادر على تجاوز الأفكار الموروثة وصياغة رؤى جديدة من خلال التفاعل مع الواقع، منتقدا المثقفين الذين يعيشون تضخما أدبيا ويكتبون أسطرا بدون أن يكون لهم جمهور.

ومن وجهة نظره أن هؤلاء تنطبق عليهم عبارة “التحف الفارغة” بتعبير الفيلسوف الفرنسي الراحل جون بول سارتر، الذي كان يطلقه على المُثقفين الذين اختاروا “العيش داخل أبراج عاجية”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *