وزير الخارجية الإسباني يجدد دعم بلاده لمساعي الأمم المتحدة في إيجاد حل لقضية الصحراء

20 فبراير 2023 - 02:00

جدد خوسي مانويل ألباريس وزير الخارجية الإسباني، دعم بلاده لمساعي الأمم المتحدة في إيجاد حل لقضية الصحراء المغربية؛ عقب لقائه السبت مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في الصحراء ستيفان دي ميستورا.

وكشف ألباريس في تغريدة له عبر « تويتر »، أنه التقى دي ميستورا، على هامش مؤتمر ميونخ للأمن، معبرا عن الدعم الكامل للحكومة الإسبانية في عمله في إيجاد حل لقضية الصحراء.

وعبر الدبلوماسي الإسباني في تصريحات سابقة عن الموقف الإسباني من قضية الصحراء المغربية؛ والذي يهدف السعي إلى حل سياسي مقبول للطرفين، في إطار قرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن التابع لها.

وكان بيدرو سانشيز رئيس الحكومة الإسبانية تجنب ذكر دعمه لمقترح الحكم الذاتي في الصحراء المغربية خلال خطابه بالجمعية العامة للأمم المتحدة 77 ليسارع وزير خارجيته خوسي مانويل ألباريس إلى نفي أن يكون خطاب سانشيز يعكس تناقضا في الموقف الإسباني بخصوص الصحراء.

وشدد ألباريس، على أن الإتفاق الإسباني المغربي الصادر في 7 أبريل الفائت، هو الموقف الإسباني مع المغرب.

وكان سانشيز خصص فقرتين أمام الدورة 77 للجمعية العامة، حيث يقول في الفقرة الأولى حرفيا “لا يمكننا جر الصراعات من القرن الماضي. ولهذا السبب، فيما يتعلق بمنطقة مهمة للغاية لإسبانيا مثل الصحراء، تؤيد إسبانيا حلاً سياسيًا مقبولاً للطرفين، في إطار ميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة”.

وأضاف، و”بهذا المعنى، فإن عمل المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة يبدو أساسيًا بالنسبة لي، وأود أن أقول إنه يحظى بالدعم الكامل من حكومة إسبانيا”.

وتابع في فقرة أخرى “سيواصل بلدي، إسبانيا، دعم السكان الصحراويين في المخيمات، كما فعل دائمًا، كونه المانح الدولي الرئيسي للمساعدات الإنسانية لمخيمات اللاجئين الصحراويين”.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي