ألبانيا تسعى لازاحة المغرب من صدارة إنتاج القنب الهندي

17 يوليو 2014 - 10:47

وصرح ظابط فرنسي، أن ألبانيا المزود الرئيسي للقنب الهندي في القارة الأوربية، ستكون  من "أول المستفيدين في حال ضرب الجفاف المغرب خلال السنوات المقبلة"،  حيث أن جميع العوامل تؤكد أن القنب الهندي الألباني سيعوض المغربي لأنه "أكثر جودة وتكلفة إنتاجه منخفضة كما أن مكان زراعته يضم عددا كبيرا من قنوات الري عكس المغرب".

وقال سيمير طاهري، وزير الداخلية الألبانية، أول أمس الثلاثاء، انه تمت عملية اقتحام "مملكة للقنب" من طرف 800 رجل امن حيث أن المزارعين الذين يعيشون داخل "المملكة" يصل عددهم إلى  2200 شخص يستعملون الرشاشات الثقيلة والصواريخ المضادة للدبابات من أجل الحفاظ على زراعتهم الممتدة على 319 هكتار والتي ينتجون منها سنويا 900 طن من القنب الهندي.

كما كشفت وزارة الخارجية الأمريكية أن نسبة المخدرات المظبوطة خلال سنة 2012 بلغت 175 في المائة.

وجدير بالذكر أن ألبانيا هي المزود الرئيسي للقنب الهندي في القارة الاوربية، وتتجه نحو تصدير منتوجاتها نحو أوروبا الغربية.

وكان التقرير الأخير للأمم المتحدة حول إنتاج القنب الهندي، كشف أن المغرب احتل المرتبة الاولى عالميا بنسبة إنتاج بلغت 38 ألف طن على مساحة ممتدة على 52 ألف هكتار.

 
شارك المقال

شارك برأيك
التالي