18 قتيلا على الأقل في أعاصير وعواصف في الولايات المتحدة

01 أبريل 2023 - 23:00

ارتفعت السبت حصيلة الزوابع والعواصف العنيفة التي ضربت الولايات المتحدة إلى 18 قتيلا، وسجل خصوصا مصرع سبعة أشخاص في ولاية تينيسي بجنوب البلاد، وفق السلطات المحلية.

وقالت ماغي هنان، المتحدثة باسم وكالة إدارة الكوارث، في تينيسي لفرانس برس « سجلت سبع وفيات مرتبطة بالعواصف الشديدة في مقاطعة ماكنيري ». وأفيد في حصيلة سابقة عن مصرع 11 شخصا في الولايات التي طاولتها العواصف منذ الجمعة.

واستيقظ سكان عاصمة الولاية ليتل روك، السبت، على مشاهد سيارات مقلوبة وأشجار ضخمة وأعمدة هواتف مقتلعة ومنازل مدمرة.

وقال رئيس بلدية ليتل روك فرانك سكوت للصحافيين « نعلم أن الكثير من الناس اضطروا للنزوح ويبحثون عن ملجأ ».

وقالت لارا فارار الصحافية في واحدة من الصحف الاقتصادية المحلية في اتصال هاتفي مع فرانس برس، إنها « صدمت » بحجم الدمار في ليتل روك.

وأضافت أن « أسطح بعض المنازل دمرت بالكامل » ونشرت صورا لبيوت مدمرة وجدران انهارت جزئيا وأشجار على الأرض.

وتابعت أن « الحي مدمر بالكامل » مشيرة إلى ركام ممتد لنحو 500 متر.

أما بلدة وين في شمال شرق الولاية فقد صارت « مقسمة تقريبا بسبب الأضرار الممتدة من الشرق إلى الغرب »، وفق ما صرحت رئيسة البلدية جينيفر هوبس لشبكة « سي إن إن ».

وكشفت سارة هاكابي، السبت، أنها ناقشت الوضع مع الرئيس جو بايدن غداة إعلانها حالة الطوارئ ونشر حوالى 100 من عناصر الحرس الوطني.

كما أبلغت خدمات إدارة الكوارث في ميسيسيبي عن مصرع شخص وإصابات عديدة في مقاطعة بونتوتوك على بعد 200 ميل جنوب ممفيس.

كما لقي شخص مسن مصرعه في ولاية ألاباما عندما ضرب إعصار منزله، حسب ما أوردته سلطات مدينة هانتسفيل القريبة من الحدود مع تينيسي.

في شمال البلاد في بلدة بلفيدير الصغيرة غرب شيكاغو في ولاية إلينوي، انهار جزء من سقف قاعة للحفلات الموسيقية بعد مرور عاصفة شديدة بينما كان الجمهور يشاهد عرضا لفرقة لموسيقى الميتال، كما ذكرت وسائل إعلام محلية.

وصرح شون شادل رئيس إطفاء بلفيدير أن شخصا واحدا لقي حتفه وأصيب 28 آخرون بجروح بينهم خمسة تم نقلهم إلى المستشفى بسبب إصابتهم بجروح خطيرة.

وتحدثت وسائل إعلام محلية عن وصول أكثر من عشرين سيارة إسعاف إلى الموقع.

وأظهرت لقطات تلفزيونية عمليات إجلاء جرحى على نقالات، بينما أظهرت صور على وسائل التواصل الاجتماعي ركاما وفجوة كبيرة في السقف.

وفي ولاية إنديانا المجاورة (شمال)، قضى ثلاثة أشخاص في عاصفة في مقاطعة سوليفان، بحسب ما نقلت وسائل إعلام أمريكية عن السلطات.

وأظهرت صور نشرت على موقع « تويتر » سقوط أعمدة للهواتف ومنازل منهارة وركاما على الطرق.

وانقطع التيار الكهربائي عن نحو 200 ألف منزل على الأقل، السبت، في إنديانا وأركنساو وإلينوي، بحسب موقع « باور أوترج » الأمريكي.

كما حذرت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية من رياح عاتية وعواصف قوية قد تضرب، السبت، شمال شرق البلاد وخصوصا أوهايو.

والأعاصير ظاهرة يصعب التنبؤ بها، وهي متكررة في الولايات المتحدة خصوصا في وسط البلاد وجنوبها.

قبل أسبوع، ضرب إعصار ولاية ميسيسيبي متسببا بمقتل 25 شخصا ومخلفا أضرارا جسيمة بالممتلكات. وتفقد الرئيس جو بايدن الموقع الجمعة.(وكالات).

 

 

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي