القوميون العرب يتهمون "الغرب" بالتسبب في أزمة السودان

20 أبريل 2023 - 01:50

قال المؤتمر العربي العام، الذي يضم المؤتمر القومي العربي والمؤتمر القومي الإسلامي والمؤتمر العام للأحزاب العربية ومؤسسة القدس الدولية والجبهة العربية التقدمية، إن المعارك الدائرة في السودان بين الجيش وقوات الدعم السريع « نتيجة التدخل الخارجي السافر والكثيف في أوضاع السودان الداخلية ».

بدأت هذه التدخلات بحسبه، باستدعاء بعثة أممية « ظلت تمارس الوصاية على السودان منذ تشكيلها من مجلس الأمن عام 2020، وتطورت هذه التدخلات حين تشكلّت الآليتان الثلاثية والرباعية، فأصبح الغرب يمارس التدخل في أدق تفاصيل المشهد السياسي السوداني، ويسعى لإخضاع السودان للمشروع الاستعماري الغربي الجديد من خلال تلك الآليات وعبر الشركاء الإقليميين والمحليين، لتشكيل حاضر السودان ولصناعة مستقبله بعيدا عن إرادة مواطنيه ».

وأوضح المؤتمر العربي العام، أنه في ظل الصراع الدولي والإقليمي على إفريقيا بصفة عامة، وعلى السودان الذي يتمتع بموقع استراتيجي في قلب القارة الإفريقية بصفة خاصة، ويتمتع بموارد كبيرة ومتنوعة، كلها عوامل جعلت الغرب ينظر إليه بطمع كونه مستودعاً لثروات تخاطب حاجاته وتعالج أوجه العجز والقصور عنده. وتعثرت جهود السودان في مسار الانتقال الديمقراطي بسبب التدخلات الخارجية، وشهدت ساحته تطورات خطيرة.

ودعا المؤتمر العربي العام، حكماء وأعيان ورموز السودان إلى إطلاق مبادرة وطنية خالصة تجمع السودانيين جميعاً إلى طاولة حوار للتوافق على ثوابت وطنية تعزّز وحدة السودان، وتصون استقلاله وسيادته وهويته، وتبسط الأمن والاستقرار في كل ربوعه.

وطالب أيضاً، بضرورة ردّ السلطة إلى الشعب عبر انتخابات عامة خلال عام واحد، لتمكين السودانيين من اختيار حكامهم واختيار برامج الحكم التي تخاطب تطلعاتهم، داعيا إلى إطلاق سراح الأسرى والمعتقلين من السودانيين والمصريين فوراً ودون إبطاء.

وكانت لجنة المتابعة في المؤتمر العربي العام، عقدت اجتماعها الدوري على تطبيق « زوم » برئاسة خالد السفياني وحضور رؤساء وأمناء عامين وممثلين عن المؤتمرات والاتحادات والمؤسسات المتآخية في إطار المؤتمر العربي العام، تدارست خلاله الأوضاع في السودان وفلسطين وسوريا.

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي