كأس إفريقيا للناشئين: المنتخب المغربي يطمح لتحقيق انتصاره الأول على جنوب افريقيا

30 أبريل 2023 - 14:00

يواجه المنتخب الوطني المغربي نظيره الجنوب إفريقي، اليوم الأحد، بداية من الساعة الثامنة مساء، على أرضية ملعب محمد حملاوي بقسنطينة، لحساب الجولة الأولى من دور مجموعات كأس الأمم الإفريقية لأقل من 17 سنة الجزائر 2023.

ويطمح أشبال الأطلس إلى افتتاح مشاركتهم في البطولة بتحقيق الانتصار على « بافانا بافانا »، لكسب أول ثلاث نقاط لهم تخول لهم الاقتراب من التأهل إلى ربع النهائي، ولعب مباراة نيجيريا وزامبيا بأريحية كبيرة، خصوصا وأن المنافسة مؤهلة لنهائيات كأس العالم.

وقال سعيد شيبا، في الندوة الصحفية، التي تسبق المباراة، إن المنتخب الوطني المغربي لأقل من 17 سنة، جاهز لخوض مباراته أمام جنوب إفريقيا، مشيرا إلى أن الهدف من المشاركة في البطولة، هو التأهل إلى نهائيات كأس العالم، المرتقبة في الفترة الممتدة ما بين 10 نونبر و2 دجنبر 2023.

وتابع سعيد شيبا، أن المشاركة في هذه البطولة، يندرج في إطار تكوين وتأطير اللاعبين الفتيان وإعدادهم للمستقبل مشيرا إلى أن اللاعبين يتطلعون إلى خوض أكبر عدد ممكن من المباريات في هذه المنافسة، من أجل التأهل إلى نهائيات كأس العالم.

وتعرف هذه النسخة، مشاركة 11 منتخبا، بعد استبعاد منتخب جنوب السودان تم تقسيمها على 3 مجموعات، على أن يتأهل للدور ربع النهائي، أصحاب المراكز الأولى والثانية من كل مجموعة، إلى جانب صاحبي أفضل مركز ثالث.

وسيمثل أصحاب المراكز الأربعة الأولى في هذه البطولة، القارة السمراء في نهائيات كأس العالم تحت 17 سنة، المقررة نهاية السنة الجارية، في انتظار الإفصاح عن هوية مستضيف الدورة، بعدما قام الاتحاد الدولي بسحب التنظيم من البيرو.

وكان المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة، قد غادر صباح الجمعة الماضية 27 أبريل 2023، مطار الرباط سلا في اتجاه مدينة قسنطينة، في رحلة جوية مباشرة عبر طائرة خاصة تابعة للخطوط الرومانية.

وكانت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قد اشترطت الترخيص لرحلة مباشرة، عبر طائرة تابعة للخطوط الملكية المغربية، الناقل الرسمي للمنتخبات الوطنية، لتوجه أشبال سعيد شيبا إلى الجزائر، كما كان عليه الحال في “الشان”، إلا أن السلطات الجزائرية رفضت دخول طائرة المغرب إلى ترابها، في ظل إغلاق المجال الجوي بين البلدين.

وظلت الجامعة متشبتة بتأمين رحلة مباشرة من الرباط صوب قسنطينة، عوض التوجه إلى هناك عبر تونس، ما جعل الاتحاد الدولي لكرة القدم، في شخص رئيسها جياني إنفانتينو، والاتحاد الإفريقي للعبة، في شخص باتريس موتسيبي، يكثفان من اتصالاتهما مع فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، لتأمين رحلة مباشرة.

وبعد العديد من الاتصالات طيلة مساء أمس الجمعة، تم تأمين رحلة مباشرة لأشبال الأطلس عبر طائرة خاصة. لتتوجه في الأخير بعثة المنتخب الوطني المغربي لأقل من 17 سنة إلى الجزائر، عكس ما كان عليه الحال في كأس إفريقيا للمحليين، عندما تعذرت المشاركة أنداك للسبب ذاته.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي