المخابرات المغربية والنيجيرية تتمكنان من تحرير دراجين مغربيين اختطفا منذ أبريل الماضي

14 مايو 2023 - 17:00

تكلل التنسيق الأمني بين المصالح الاستخباراتية المغربية ونظيرتها النيجرية، بالتوصل إلى الدراجين المغربيين اللذان اختفيا، منذ أبريل الماضي، على الحدود بين بوركينا فاسو والنيجر.

وأسفر التعاون الأمني بين الأجهزة الاستخباراتية المغربية والنيجيرية عن إطلاق سراح الدراجين المغربيين عبد الرحمن السرحاني وإدريس فاتحي، أمس السبت (13 ماي)، واللذان تم اختطافهما بداية شهر أبريل الماضي، من طرف عناصر مسلحة بمنطقة صحراوية على مستوى الحدود بين بوركينا فاسو والنيجر.

وعلم من مصدر أمني أن التنسيق الأمني بين السلطات الأمنية المغربية ونظيرتها النيجيرية، والذي دام أربعة أسابيع، مكن من الاهتداء إلى مكان احتجاز الرهينتين وتحريرهما بأمان.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم إخضاع المعنيين بالأمر للفحوصات الطبية اللازمة من أجل الاطمئنان على وضعهما الصحي.

ويوجد الدراجان المغربيان عبد الرحمن السرحاني (65 عاما، هو أستاذ متقاعد لمادة التربية الإسلامية)، وإدريس فاتحي (تاجر 37 سنة)، حاليا في نيامي بالنيجر، وذلك في انتظار الشروع في ترحيلهما إلى المغرب.

وكان الدراجان المغربيان قد غادر المغرب في 19 يناير الماضي، حيث اجتازا معبر الكركرات جنوب المملكة بدراجتيهما نحو موريتانيا، ومن هناك في اتجاه دول إفريقية أخرى

كلمات دلالية

دراجين مغربيين
شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي