بنكيران يكشف شكواه إلى الملك بحصاد والضريس بسبب اجتماع مع رؤساء الأحزاب حول الانتخابات

18 يونيو 2023 - 23:00

كشف عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، خلفيات اجتماع قادة الأحزاب السياسية لمناقشة الاستحقاقات الانتخابية، عندما كان رئيسا للحكومة (2012-2016).

وقال في أحداث حلقات سلسلته، قصة وصورة، التي تبث على حساباته في الشبكات الاجتماعية، إن الاجتماع « أتى بعد توصله بخبر استدعاء وزيري الداخلية (يقصد: وزير الداخلية، محمد حصاد، والوزير المنتدب في الداخلية، الشرقي الضريس) لقادة الأحزاب السياسية قصد مناقشة موضوع الانتخابات معهم، دون أن يكون له كرئيس للحكومة أي دور. مضيفا أنه بعد استشارة رفيقه عبد الله باها، اتصل بالملك محمد السادس بخصوص هذا الأمر، فكان جواب الملك أن أيده في حقه كرئيس للحكومة في استدعاء والاجتماع مع رؤساء الأحزاب بمناسبة مناقشة الانتخابات.

عندها، يشدد بنكيران، « لم يعد لوزيري الداخلية أي قول لقوله، فحدث الاستدعاء باسمي، وجمعت رؤساء الأحزاب، وكان معي وزيري الداخلية، وتكلمت أنا بصفتي رئيس الحكومة، مشرفا عليهما، ثم بعد ذلك أعطيتهما الكلمة لتقديم المشروع ».

وبعد ذلك الاجتماع، يستطرد بنيكران، « أخبرتهما بأنه لم تعد لي مشكلة بعد الآن في أن يستدعيا رؤساء الأحزاب ».

وقد جرت بعد ذلك، اجتماعات إضافية لكن ليس في مقر إقامة رئيس الحكومة، بل في وزارة الداخلية، « وكان الوزيران يقدمان لي الخلاصات التي يصلون إليها ».

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي