تعديل وزاري مرتقب في فرنسا على خلفية الإحتجاجات الأخيرة

19 يوليو 2023 - 21:30

أفادت مصادر مقربة من الرئاسة الفرنسية أن تعديلا وزاريا متوقعا سيتم، الخميس، مباشرة بعد أحداث الشغب التي عرفتها فرنسا أخيرا بعد مقتل الشاب نائل على يد الشرطة الفرنسية.

وقرر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي يواجه ضغوطا منذ أعمال الشغب الأخيرة في فرنسا، قبل أيام، إبقاء رئيسة الوزراء إليزابيت بورن في منصبها. وقالت بورن إنها تريد إجراء « تعديلات » في صفوف الفريق الحكومي.

وكشف مستشار للسلطة التنفيذية في حديث لوكالة فرانس برس، أن التعديل الوزاري سيعلن الخميس، بدون أن يحدد في أي وقت من اليوم.

كذلك أشار مسؤول في القصر الرئاسي إلى أن التعديل سيجري « على الأرجح » الخميس.

وأمضت رئيسة الوزراء وقتا طويلا في قصر الإليزيه، الأربعاء، بعد اجتماع خصص للألعاب الأولمبية.

وبحسب المسؤول في القصر الرئاسي، تناولت النقاشات التعديل الوزاري.

وأفاد عدد من المستشارين الوزاريين بأن « الرئيس لا يريد تعديلا وزاريا كبيرا، تضغط رئيسة الوزراء لإجرائه ».

وقال مستشار في صفوف الأغلبية، إن التعديل قد يشمل « خمس أو ست » وزارات.

(وكالات)

 

 

 

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي