دوري أبطال إفريقيا: الوداد البيضاوي يعود بتعادل ثمين من غينيا أمام حافيا كوناكري

17 سبتمبر 2023 - 19:00

عاد الوداد الرياضي بتعادل ثمين من غينيا، أمام حافيا كوناكري بهدف لمثله، في المباراة التي جرت أطوارها اليوم الأحد، على أرضية ملعب لانسانا كونتي، لحساب ذهاب الدور التمهيدي الثاني المؤهل لدور مجموعات دوري أبطال إفريقيا.

ودخل الوداد الرياضي المباراة في جولتها الأولى بطموح افتتاح التهديف مبكرا، بغية تسيير اللقاء بالطريقة التي يريدها، ومن تم الحفاظ على النتيجة، للعودة إلى المغرب بفوز يسهل عليه المأمورية في لقاء الإياب، الذي سيلعب على أرضية مركب محمد الخامس بالدار البيضاء.

ولم يمنح الوداد الرياضي الوقت بخصمه للدخول في أجواء اللقاء، بعدما تمكن من افتتاح التهديف منذ الدقيقة التاسعة عن طريق اللاعب سامبو جونيور، مستغلا تمريرة محكمة من يحيى عطية الله، ليجد بذلك حافيا كوناكري الغيني نفسه متأخرا في النتيجة في ملعبه وأمام جماهيره، ومطالبا بتعديل النتيجة قبل نهاية الجولة الأولى.

ونزل لاعبو حافيا كوناكري بكل ثقلهم مع مرور الدقائق، بحثا عن التعادل للخروج بأقل الأضرار، والبقاء في دائرة المنافسة على التأهل لدور المجموعات، دون تمكنهم من تحقيق مبتغاهم، في ظل تسرعهم في إنهاء الهجمات بعد الوصول إلى مربع العمليات، فيما اعتمد الوداد الرياضي على الهجمات المرتدة، التي افقدت بدورها للدقة والتركيز، لتتواصل المباراة في شد وجذب بين الطرفين.

وفي الوقت الذي كانت الجولة الأولى تتجه إلى النهاية بتقدم الوداد الرياضي بهدف نظيف، تمكن حافيا كوناكري الغيني من تعديل النتيجة عن طريق اللاعب كامارا في الوقت بدل الضائع، منهيا بذلك الشوط الأول بالتعادل الإيجابي هدف لمثله بين الطرفين، وتاركا 45 دقيقة الثانية مفتوحة على كل الاحتمالات، قبل مواجهة الإياب بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء.

وحاول الطرفان الوصول إلى الشباك خلال أطوار الجولة الثانية، من المحاولات التي أتيحت لهما، إلا أن الفرص باءت بالفشل، جراء غياب النجاعة الهجومية، إلى جانب سوء أرضية الملعب، علما أن نتيجة التعادل تعتبر إيجابية للوداد الرياضي، كونه سيجري لقاء الإياب على أرضية ملعبه الأسبوع المقبل.

 

واستمرت الأمور على ماهي عليه في العشر دقائق الأخيرة من المباراة، هجمة هنا وهناك بغية تسجيل هدف الانتصار، الذي سيقرب مسجله من بلوغ دور المجموعات، دون تمكن أيا منهما من تحقيق مراده، جراء قلة التركيز والتسرع في اللمسة الأخيرة، ناهيك عن الوقوف الجيد للحارسين معا، لينتهي بذلك اللقاء بالتعادل الإيجابي هدف لمثله بين الطرفين

ويشارك الوداد الرياضي في منافسات دوري أبطال إفريقيا للمرة التاسعة على التوالي، وفي 24 مناسبة، إذ يسعى الفريق الأحمر لاستعادة لقبه الضائع الموسم الماضي، بعدما خسر النهائي أمام الأهلي المصري، بثلاثة أهداف لهدفين في مجموع المباراتين “ذهابا وإيابا”.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي