أخنوش: تراكمات سلبية ووضعية مقلقة ظل يتخبط فيها قطاع التعليم منذ سنوات

05 فبراير 2024 - 18:45

قال عزيز أخنوش رئيس الحكومة، اليوم الإثنين، إن قطاع التعليم في المغرب، تميز بـ”تراكمات سلبية ووضعية مقلقة، ظل يتخبط فيها منذ سنوات، الشيء الذي انعكس سلبا على ترتيب المدرسة المغربية في المؤشرات الوطنية والدولية”.
وأوضح أخنوش في جلسة المساءلة الشهرية بمجلس النواب حول موضوع: “إصلاح المدرسة العمومية وتجويد منظومة التربية والتكوين”، أنه “من المهم التذكير أنه لما تحملنا المسؤولية، وقفنا على واقع مقلق، كان عنوانه الأبرز مجموعة من المؤشرات، فرضت مباشرة إصلاحا عميقا وشموليا للقطاع”.
وذكر رئيس الحكومة أن “أزيد من 330 ألف تلميذ يغادرون مقاعد الدراسة سنويا، وهو ما يشكل أحد أكبر المعيقات التي تعرقل تطور المنظومة التعليمية بجميع مراحلها، كما أن 70% من التلاميذ لا يتحكمون في المقرر الدراسي عند استكمالهم التعليم الابتدائي”.
وأفاد المسؤول الحكومي، بأن “30% فقط من التلاميذ يتمكنون من المقرر الدراسي في التعليم الابتدائي، و10% فقط في التعليم الإعدادي، و23% فقط من التلاميذ يستطيعون قراءة نص مكون من 80 كلمة باللغة العربية بسلاسة”.
وشدد أخنوش على أن الحكومة جعلت موضوع التعليم، “أولوية وطنية راهنة، وقضية محورية تستأثر باهتمام كبير لدى الحكومة، وتستدعي تجند الجميع لتحقيق أسمى غاياتها”.
وأوضح أن تقرير النموذج التنموي، حدد مكامن الخلل في ثلاثة أبعاد، يتعلق الأول منها بأزمة جودة التعلمات، والثاني بأزمة ثقة المغاربة إزاء المؤسسة التربوية وهيئاتها التعليمية، فيما يرتبط البعد الثالث بأزمـة مكانة المدرسة التي اعتبر التقرير أنها لم تعد تلعب دورها في الارتقاء الاجتماعي وتشجيع تكافؤ الفرص.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي