التقدم والاشتراكية يدعو الحكومة إلى وقف الاحتقان جراء إضراب طلبة الطب والصيدلة بالحوار خوفا من سنة بيضاء

13 مارس 2024 - 20:00

دعا حزبُ التقدم والاشتراكية، حكومةَ أخنوش، إلى التحلي بفضيلة الحوار وبالروح البنَّاءة، من أجل إجراء نقاش جدِّي وفوري مع ملف طلبة الطب والصيدلة، بما يُفضي إلى تجاوز هذه الأجواء المتوترة، وإلى إيجاد حلولٍ سريعة ومناسِبة للإشكاليات والمطالب المطروحة.

وأعرب حزبُ الكتاب، عن قلقه البالغ إزاء الاحتقان في أوساط طلبة الطب والصيدلة وتأثير ذلك على القطاع الصحي.

وهي الأوضاع ذات التداعيات الوخيمة، سواء على السنة الجامعية بالنسبة لطلبة الطب والصيدلة، أو على الخدمات الصحية في المستشفى العمومي، مع ما لكل ذلك من انعكاساتٍ وخيمة، آنية ومستقبلية، على ورش تعميم التغطية الصحية وعلى إصلاح منظومة الصحة بالبلاد.

وكان المكتبُ السياسي للتقدم والاشتراكية، قد تداول في اجتماعه الأسبوعي أمس الثلاثاء، في شأن الاحتقان المتصاعد بالنسبة لطلبة الطب والصيدلة الذين يواصلون مقاطعتهم للدراسة والامتحانات منذ أزيد من ثلاثة أشهر، وأيضاً تأثير ذلك على ساحة قطاع الصحة، من خلال تواتر إضرابات شغيلة القطاع بجميع مكوناتها.

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي