20 فبراير تعود من جديد وتحاول نفض الخبار عنها بالبحث عن الثروة

10 سبتمبر 2014 - 08:41

بعد غياب طويل عن الساحة، قررت حركة 20 فبراير الخروج من جديد إلى الشارع عبر مسيرة احتجاجية أعلن عن تنظيمها في الرباط يوم الأحد 21 شتنبر الحالي. وسيكون الشعار الاول لهذه المسيرة، هو آلت وزيع العادل للثروة والقضاء على الامتيازات والريع وكشف ومعاقبة المسؤولين عن نهب صناديق المغرب وثرواته .

وتسعى الحركة بالدعوة الى خروجها هذا إلى نفض الغبار عنها بعد أن طواها النسيان خلال هذه الفترة، ويتزامن خروجها الى الشارع مع مغادرة معاذ بلغوات الملقب بـ”الحاقد” السجن، اذ من المقرر أن يعانق الحرية يوم 16 شتنبر الحالي.

ودعت الحركة في بيان لها، كافة الحركات المناضلة من أجل الديمقراطية، وكل التيارات السياسية المناضلة إلى التعبئة والانخراط في الاحتجاجات ضد الاستبداد والفساد ومن أجل الكرامة والحرية والمساواة والعدالة الاجتماعية والديمقراطية وحقوق الإنسان للجميع.

كما تطالب الحركة من جديد إطلاق سراح معتقلي الحركة وكافة المعتقلين السياسيين، وكذا من أجل التنديد بالهجمة الشرسة للدولة وحكومتها على الحريات ومكتسبات وحقوق الشغيلة وعموم المغاربة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

adil saghiri منذ 7 سنوات

طلبات معقولة و على المؤسسات ان تكون مسؤولة

التالي