وأخيرا.. مجلس المستشارين يصادق على قانون الأبناك الإسلامية

23 سبتمبر 2014 - 17:00

صادقت، أمس، لجنة المالية بمجلس المستشارين على مشروع القانون المتعلق بالأبناك، ومن ضمنها التمويلات البديلة أو الإسلامية، وسط جلسة لم تخل من توتر.

أمس، استبق إدريس الراضي اجتماع اللجنة، ووجه طلبا باسم فريقه البرلماني إلى رئاسة مجلس المستشارين لتأجيل المصادقة، لكن هذا الطلب لم يلق تجاوبا من رئيس اللجنة، وأيضا من أعضاء من المعارضة مثل محمد دعيدعة، من الفريق الفيدرالي، الذي لم ير مبررا لتأجيل اجتماع سبق تأجيله أصلا. المثير أن الراضي قدم مبررات جديدة للتأجيل غير تلك التي قدمها الأسبوع الماضي، حيث قال، هذه المرة، إنه لا بد من التريث، لأن هذا القانون يتعلق بالأبناك التي وصفها بـ«التماسيح التي تسف دماء المواطنين»، وطالب بأخذ وقت كافٍ لوضع ضمانات لحماية المواطنين من الأبناك، واقترح لهذا الغرض إنشاء لجنة فرعية منبثقة عن لجنة المالية لتدارس الموضوع.

وأيده في هذا الموقف حكيم بنشماس، رئيس فريق الأصالة والمعاصرة، الذي قال إنه «لا يوجد ما يمنع التأجيل». وعندما استفحل الخلاف داخل اللجنة التي حضرها 6 أعضاء من المعارضة و2 من الأغلبية، تم توقيف الاجتماع للتشاور، فتمسك إدريس الراضي بموقفه وانسحب، لتواصل اللجنة اجتماعها وتصادق على المشروع، بعد إدخال تعديلين عليه لم توافق عليهما الحكومة.

 التفاصيل  في عدد الغد من جريدة أخبار اليوم

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

fatima منذ 7 سنوات

لا شيئ أفضل من تطبيق الشريعة الإسلامية في الأمور المالية و الإبتعاد عن الربا

ABDELHAK منذ 7 سنوات

منذ زمان ونحن نسمع بهذا البنك الاسلامي ولا ادري متى سيرى النور هل في هذا القرن ام في القرن المقبل .الجواب عند من يعرقل هذه المشاريع

Fatima منذ 7 سنوات

kafana ribaaaaaa wa harb m3a Allah .Nahno moslimoun wa norido bonokan islamiyae

حسن الرجاوي منذ 7 سنوات

نريد البنوك الاسلامية و الله لقد تعبنا من مصاصي الدماء

test منذ 7 سنوات

je metterai tt mon argent chez la 1iere banque islamique du maroc et je vais cloturer mes comptes chez les autres. je suis pas le seul d'ailleurs on est des centaines de milliers qui vont le faire !!!

عبد الله منذ 7 سنوات

والله المستعان على ما يصفون ، لأن هذا القانون يتعلق بالأبناك التي وصفها بـ«التماسيح التي تسف دماء المواطنين»،,,,, لاحول ولا قوة إلا بالله عن أي البنوك يتحدث عنها البنوك الربوية هي التى تمتص دماء الضعفاء وليس البنوك الاسلامية التى لم ترى النور بعد ويحكمون عليها بهذا الحكم " جماعة ديال الشلاهبية ،

moslima منذ 7 سنوات

allah dir li fiha khir.

timou منذ 7 سنوات

"swa lyoume swa ghada elbanque islami walaboda " les banques islamiques représentent une nouvelle théorie économique et financière pour le marché financier marocain .les banques normale traditionnelles et Banque El Maghreb connaissent très bien leurs impact positive . pour ceux qui votent contre,doivent consulter les vrais théoriciens économiques marocain pour plus d' information.

ام يحيى منذ 7 سنوات

متى سيتم تفعيل هذا القانون؟ نحن بانتظار البنوك الاسلامية منذ سنوات متى ستفتح الوكالات البنكية الاسلامية ابوابها في لاستقبال المواطنين؟

marocaine منذ 7 سنوات

a sidi ana brit had l bank islamique li radi yssaf dimai f daniya wala bonouk ribawya dyal l hram li radi tdini l jahaname f al akhira. Vraiment on comprend pas pourquoi tant de résistance pour les banques islamiques, vraiment j’hallucine. c'est ces banques qui vont sauver le maroc de la crise economique

الحسين بوعادلي منذ 7 سنوات

عيب وعار أن يصادق على مثل هذه القرارات بهذا العدد الضئيل من المستشارين اللهم إن هذا منكر

الحسين بوعادلي منذ 7 سنوات

عيب وعار أن يصادق على مثل هذه القرارات بهذا العدد الضئيل من المستشارين اللهم إن هذا منكر