كرواتيا تختار امرأة جميلة وتتقن 7 لغات رئيسة جديدة للبلاد

12 يناير 2015 - 13:35

انتخبت وزيرة الخارجية السابقة المحافظة “كوليندا غرابار كيتاروفيتش” رئيسة لكرواتيا الأحد لتصبح أول امرأة تتولى الرئاسة إثر فوزها بفارق طفيف على منافسها في الدورة الثانية من الانتخابات التي شهدت منافسة قوية.
وبحسب النتائج إثر فرز أكثر من 99% من الأصوات، فازت غرابار كيتاروفيتش بنسبة 50,4 بالمئة من الأصوات. وحصل منافسها الرئيس الاشتراكي الديموقراطي ايفو يوسيبوفيتش على 49,6% من الأصوات بحسب النتائج التي نشرتها اللجنة الانتخابية.
وقال “يوسيبوفيتش” لمؤيديه في مقره في زغرب ان “غرابار كيتاروفيتش فازت في معركة ديموقراطية وأتقدم بالتهاني لها”، وستصبح مرشحة أبرز حزب معارض أول امرأة تتولى الرئاسة في هذه الدولة، أحدث عضو في الاتحاد الأوروبي.
وقالت الرئيسة الجديدة بعد إعلان فوزها “أعدكم بأن كرواتيا ستكون دولة مزدهرة وثرية، إحدى الدول الأكثر تطوراً في الاتحاد الأوروبي والعالم”. ودعت إلى الوحدة قائلة “أدعوكم جميعاً بما يشمل الذين صوتوا لآخرين، إلى الوحدة من أجل حياة أفضل في كرواتيا” مضيفة “هناك عمل صعب ينتظرنا”.وهي رابع رئيس لكرواتيا منذ أن استقلت عن يوغوسلافيا السابقة في 1991.
كوليندا التي ستتولى منصبها في 19 فبراير المقبل، لولاية من 5 أعوام، عرفت بجمالها وإتقانها لسبع لغات. ولدت قبل 46 سنة في مدينة رييكا، التي تعد بعد العاصمة زغرب وسبليت ثالث أكبر مدن البلاد، التي انضمت للاتحاد الأوروبي في يوليو الماضي.
وقد عاشت طفولتها في الولايات المتحدة، وقضت مدة دراستها العليا في ولاية نيو مكسيكو الأميركية، ثم تخرجت في جامعة زغرب في العلوم الاجتماعية، وبعدها في العام 1992 نالت درجة البكالوريوس في الفنون بالإنجليزية والإسبانية اللتين تتقنهما إلى جانب الفرنسية والكرواتية والبرتغالية والألمانية والإيطالية.أما المناصب التي تولتها، فأهمها أنها شغلت منصب سفيرة لبلادها في واشنطن، ثم وزيرة للخارجية، بدءاً من 2003 لمدة خمس سنوات.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.