خلاف جديد بين النقابات والحكومة حول ملف إصلاح التقاعد

25 فبراير 2015 - 11:45

يبدو أن ملف إصلاح أنظمة التقاعد تتخلله مجموعة من العوائق تحول دون مواصلة الحوار الاجتماعي ما بين النقابات والحكومة، إذ توقفت أول جلسة للجنة المكلفة بملف إصلاح أنظمة التقاعد، والتي انعقدت يوم أمس (الثلاثاء) نتيجة خلاف بين المركزيات النقابية الثلاث الأكثر تمثيلية والحكومة. [related_post]

وقال عبد الرحمان العزوزي الكاتب العام للفدرالية الديمقراطية للشغل في تصريح لـ”اليوم 24″ إن النقابات قررت عدم مواصلة أشغال اللجنة بعد أن رفض وزير الاقتصاد والمالية مناقشة نقطة تحسين الدخل للمأجورين والموظفين، مضيفا “لا يمكن مناقشة ملف إصلاح أنظمة التقاعد إلا بمناقشة مطلب النقابات المرتبط بتحسين الدخل”.

وأكد العزوزي أن المركزيات النقابية الثلاث (الفيديرالية الديمقراطية للشغل، والكونفدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد المغربي للشغل) قامت بمراسلة رئاسة الحكومة للتأكيد على أنها ستقاطع جلسات لجنة إصلاح أنظمة التقاعد إلى أن تلتزم بمناقشة شرط تحسين الدخل كذلك، مشيرا إلى أن النقابات ستحضر جلسات باقي اللجان المنبثقة عن أولى جلسات الحوار الاجتماعي. [related_posts]

وأشار العزوزي إلى أن المركزيات النقابية الثلاث قررت عقد مجالسها الوطنية في موعد واحد وببرنامج واحد لدراسة مستجدات الحوار واتخاذ المواقف المناسبة.

كلمات دلالية

حكومة ابن كيران
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

jalal منذ 6 سنوات

moi je pense qu'il n'ya ni syndicats ni quoi ce soit tout le monde travaille son propre agenda et les fonctionnaires qui payent les pois cassées . moi je pense que les syndicats doivent faire pression dans le dossier des retraites pour negocier sils veulent avoir 2 ou 3 points sur 10 concernant la hausse des salaires et le mode d'avancement et de promotion dans le grade et le calcul la pensionde retraite sur 4 ans et non 8 ans

لمهيولي منذ 6 سنوات

اتحاد النقابات ووقوفها صفا واحدا للدفاع عن مصالح الشغيلة سيعطيها مصداقية أكبر وسيجعل الحكومة تقيم لها وزنا ولا نفرد بقراراتهاالمجحفة .أيها النقابات مزيدا من الاتحاد مزيدا من الصمود وما ضاع حق من ورائه طالب.

التالي